حوادث

مختصرات

الإفراج عن مدير دار الشباب العروي

أيد قسم جرائم الأموال الاستئنافي باستئنافية فاس، صباح أول أمس (الأربعاء)، الحكم الابتدائي الصادر عن نظيره الابتدائي في ملف «م. ت» المدير السابق لدار الشباب العروي ضاحية إقليم الناظور، المعتقل بالسجن المحلي عين قادوس،

لاتهامه بالاستيلاء على 8 ملايين سنتيم من مرتفقي الدار نظير وعود بتهجيرهم إلى الخارج، قبلأن تتبخر أحلامهم.
وخفضت هيأة الحكم العقوبة الحبسية المحكوم بها المتهم إلى سنة حبسا نافذا، بعدما أدين ابتدائيا بسنتين حبسا نافذا وغرامة قدرها 5 آلاف درهم، لـ «استغلال النفوذ والنصب»، بعد إعادة التكييف طبقا للمادة 432 من القانون الجنائي، مع تبرئته من تهم «التزوير في محررات عمومية ورسمية واستعمالها».
وقضى المتهم سنة كاملة في السجن بعدما أوقف من داخل مقر عمله من قبل الشرطة القضائية في 7 يناير 2014 في إطار البحث الذي أمرت به النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالناظور بعد توصلها بشكايات من الضحايا.
ح . أ (فاس)

حجز سيارة بوثائق مزورة بسيدي بنور

تمكنت عناصر أمنية بحاجز أمني بمدخل سيدي بنور، أخيرا، من حجز سيارة من نوع «مرسيديس»، وثائقها مزورة.
وأكدت المصادر ذاتها، أن العناصر الأمنية، انتبهت إلى غياب ملصق الضريبة على السيارات بالزجاج الأمامي للسيارة ذاتها، وطلبت من سائقها مدها بوثائقها. ولما تفحصتها، شكت فيها، سيما وأن الورقة الرمادية لم تكن توافق بيانات سيارة «المرسيديس».
وعملت العناصر الأمنية المرابطة بالحاجز الأمني على توجيه السائق والسيارة إلى مقر المنطقة الأمنية وتسليمه للضابطة القضائية. وبعد الاستماع إليه، صرح أنه اشترى السيارة من جاره الذي يعمل أستاذا بالعيون وأن ابنه هو الذي قادها إلى الجديدة وسلمها له. وعملت الضابطة بأمر من النيابة العامة على استدعاء ابن الأستاذ.
وتبين بعد مواصلة التحقيق، أن البطاقة الرمادية مزورة وهي لسيارة من نوع «فيات أونو» وأن الرقم التسلسلي  لإطار سيارة «المرسيديس»، مزور هو الآخر. وصرح الأستاذ، أنه اشترى السيارة المحجوزة من مواطن عائد من تندوف وأن إجراءات البيع لم تتم رغم أنه سلمه كل وثائقها لانشغاله في أمور تخصه، وأنه لما اكتشف زورية وثائقها، تخلص منها ببيعها لجاره بالجديدة. وتم تحرير مذكرة بحث في حق مالك السيارة الأصلي.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

تفكيك عصابة سرقت شاحنة بمراكش

اعتقلت عناصر الشرطة القضائية بمراكش، أخيرا، شخصا ضمن عصابة متخصصة في السرقة بحي سيدي عباد بمقاطعة كيليز .
وجاء اعتقال المتهم بعد ترصد لمدة يومين، ليتم اقتياده إلى مقر الدائرة الأمنية المذكورة، التي عملت على إحالته على أنظار الشرطة القضائية، لوضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات النيابة العامة، لاستكمال البحث والتحقيق، تم خلاله الوصول إلى هوية شركائه الثلاثة الذين صدرت في حقهم مذكرة بحث على الصعيد الوطني .
وكانت العصابة المذكورة، تمكنت من الاستيلاء على شاحنة لتوزيع الثلج على مطاعم المدينة،  بشارع محمد الخامس بحي كيليز ، مستغلين انشغال سائقها بتسليم حمولة من الثلج لفائدة أحد المطاعم الأمريكية المتخصصة في تقديم وجبات البيتزا، الأمر الذي دفع صاحب الشاحنة إلى تقديم شكاية حول السرقة بالدائرة الأولى للأمن ، خصوصا بعد أن توصل بمكالمة هاتفية تطالبه بتسليم مبلغ مقابل استرجاع شاحنته.
وكانت فرقة الدراجين التابعة للمنطقة الأمنية الأولى، تمكنت من العثور على الشاحنة قرب  دوار كنون بمقاطعة النخيل، بعد توصل عناصرها بإخبارية في الموضوع، حيث تم فتح تحقيق في ملابسات الحادث، تم التعرف خلاله على أحد المشتبه فيهم، بناء على تصريحات أحد سكان المنطقة الذي تعرف عليه و على عنوان منزل والديه.
محمد السريدي (مراكش)

تفكيك عصابة السرقات بمكناس

تمكن الفريق القضائي السابع التابع للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن مكناس من تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في السرقات الموصوفة و السرقات بالعنف تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض.و قد جاء إيقاف أفراد هذه العصابة المتكونة من خمسة عناصر جلهم قاصرين، بناء على دراسة شكايات مسجلة ضد مجهولين عرضوا مواطنين و طلبة جامعيين للسرقة بالعنف أو تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض بمحيط الحي الجامعي وحي الزيتون وباب كبيش وباب القصدير.
وبعد القيام  بتحريات ميدانية مكثفة وعمليات أمنية ثابتة بمختلف الأحياء المستهدفة، تمكن الفريق القضائي المذكور من تحديد هويات الفاعلين وإيقافهم، قبل عرضهم على مجموعة من الضحايا الذين تعرفوا عليهم بكل سهولة. وبعد الاستماع إلى المتهمين في محضر قانوني واعترافهم بالمنسوب إليهم، أحيلوا على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمكناس للنظر في المنسوب إليهم.  
حميد بن التهامي (مكناس)

اعتقال مهاجرين إفريقيين بالمحمدية

تمكنت مصالح الضابطة القضائية، التابعة للمنطقة الإقليمية، لأمن المحمدية، الأربعاء الماضي، من اعتقال غيني وإيفواري بتهمة النصب والاحتيال على مغربي، والتزوير والمشاركة في وثائق رسمية. وفي تفاصيل القضية، استدرج المتهمان مغربيا من المحمدية، وأوهماه على أنهما مستثمران، ويرغبان في الدخول معه في صفقات، وأنهما يملكان مجموعة من الصناديق بالهيأة الدبلوماسية بالرباط، وفي حاجة إلى أموال لاسترجاعها.
وانطلت الحيلة على الضحية، بعدما أمدهما بثلاثة ملايين سنتيم، ليقوما بعدها بجلب صندوق حديدي  «كوفر فور» من الحجم الصغير كانا يخفيانه داخل حقيبة جلدية، وعرضا ما بداخله على الضحية لكسب ثقته، مؤكدين له أن الأوراق المالية مطلية بصباغة بيضاء، وقاما بتجربة أمامه، عبر سكب سائل على ورقتين، لتصبحا عملتين حقيقيتين من الأورو، ليعمدا على إيهامه أن المبالغ المالية الموجودة بالصندوق تحتاج إلى السائل لكي تصبح العملة قابلة للرواج والتداول، ليدفع لهما الضحية مبلغ 12 مليونا على دفعات.
وزادت المصادر ذاتها، أن الضحية فطن إلى العملية بعد مرور الوقت وتماطل المتهمين في الوفاء بوعدهما، الأمر الذي دفعه إلى تقديم شكاية لدى مصالح الأمن، التي بمجرد ما أن استمعت إلى الضحية حتى وضعت كمينا بمعيته من أجل الإيقاع بالمتهمين، إذ قام بالاتصال بالمتهم الإيفواري، وضرب معه موعدا بأحد المقاهي، ليتم إيقافه فيها، واقتياده إلى مقر المنطقة الأمنية، وخلال البحث معه اعترف بشريكه الغيني، أوقف بدوره، وخلال تفتيش منزله حجزت المصالح الأمنية أربعة جوازات سفر مزورة.
كمال الشمسي (المحمدية)

اعتقال متهمة بالنصب على الفتيات بمراكش

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمراكش، أخيرا، متهمة بالنصب والاحتيال على العشرات من الفتيات، باستغلال موقع «فيسبوك»، منتحلة صفة رجل يرغب بالزواج منهن، قبل الاستيلاء على مبالغ مالية مهمة. وجاء إيقاف محترفة النصب على الفتيات بعد تقاطر العشرات من الشكايات على مصلحة الشرطة القضائية، والتي تفيد تعرضهن للنصب والاحتيال من قبل الموقوفة وبأنها حصلت على ملايين السنتيمات.
وسبق للمتهمة (34 سنة)، أن قضت عقوبتين حبسيتين من أجل التهمة ذاتها، إذ تم اعتقالها سنة 2011، بعدما نصبت على العديد من الضحايا بالطريقة نفسها، وضمنهن طبيبة، إذ قدمت المتهمة نفسها لها على أنها رجل من عائلة ميسورة، يريد الزواج منها، وبعد أن توطدت العلاقة بينهما، طلبت منها قرضا بحجة وجود أزمة مالية نتيجة كثرة الاستثمارات في مشاريع عديدة، وحصلت منها على مبلغ 50 ألف درهم، لتقفل الهاتف المحمول.
ومباشرة بعد  مغادرتها السجن، عادت إلى ممارسة هوايتها في النصب على الراغبات في الزواج، قبل إيقافها وتقديمها للعدالة خلال 2013، حيث تمت إدانتها من قبل الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش بسنتين حبسا نافذا.
محمد السريدي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق