الرياضة

المغرب التطواني يرتب إقامته بمالي

الفريق يستفيد من 350 مليونا ويستعد للرجاء دون الهردومي ونعيم
شكل المغرب التطواني لجنة مكونة من عضوين بمكتبه المسير، للسفر إلى مالي بداية فبراير المقبل، للوقوف على ظروف إجراء مباراة الفريق أمام سيركل باماكو ، في 14 من الشهر ذاته، لحساب ذهاب الدور التمهيدي، من عصبة الأبطال الإفريقية.
وستعمل اللجنة ذاتها، حسب مصادر متطابقة، على تسهيل إقامة الفريق بالعاصمة المالية، وحجز ملاعب التداريب، وضمان التنقل إليها في ظروف جيدة، تجنبا لإرهاق اللاعبين قبل المواجهة الحاسمة.
ويتطلع المكتب المسير للمغرب التطواني، من وراء القرار إلى تجنب الوقوع في المشاكل التي وقع فيها الفريق في رحلته إلى السنغال قبل موسمين، في أول مشاركة له في عصبة الأبطال، والتي غادرها من الدور التمهيدي، بسبب مشاكل تنظيمية، حسب المصادر ذاتها.
وستجرى مباراة الإياب بملعب سانية الرمل بتطوان في الفترة الممتدة ما بين 27 فبراير وفاتح مارس المقبلين.
وفي موضوع آخر، من المقرر أن يكون المكتب المسير للمغرب التطواني، عقد صباح أمس (الخميس)، اجتماعا مع مسؤولي المدينة، بمقر الجماعة الحضرية، لتوقيع اتفاقية شراكة، سيستفيد بموجبها بطل المغرب، من منحة مالية، حددتها مصادر “الصباح الرياضي” في 350 مليون سنتيم، ستساعده على تجاوز محنته المالية، قبل الدخول في المنافسة القارية.
إلى ذلك، واصل الفريق تداريبه بملعب سانية الرمل، استعدادا لمواجهة الرجاء الرياضي بعد غد ( الأحد)، بملعب محمد الخامس، بداية من الساعة الرابعة والنصف عصرا، لحساب الجولة السادسة عشرة من البطولة.
وخاض الفريق حصة تدريبية صباح أمس (الخميس)، غاب عنها عبد المولى الهردومي، وزهير نعيم، اللذين اكتفيا بحصة فردية للجري، بسبب الإصابة التي يعانيانها.
نورالدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق