الرياضة

مدرب أمل الفتح يتعرض لاعتداء بتمارة

تعرض عبد الحميد الجعفري، مدرب أمل الفتح الرياضي، لاعتداء بحي المسيرة بتمارة من طرف ثمانية أفراد، تسبب له في كسر مزدوج بفكه السفلي وسرقة هاتفه الشخصي و1500 درهم من محفظته.
وأكد الجعفري في تصريح لـ ”الصباح الرياضي”، أنه تعرض لاعتداء وحشي بحي المسيرة من طرف بعض الأفراد، تمكنوا من سرقته وملاحقته بشوارع تمارة، بعدما ألحقوا به أضرارا جسمية في بعض مناطق من رأسه وركبته، إضافة إلى كسر مزودج بفكه السفلي، منحه إثره طبيب الأسنان الذي عاينه مدة عجز 25 يوما.
وأوضح الجعفري أنه وضع شكاية لدى أمن تمارة، بعد أن تمكن من معرفة أسماء بعض الأشخاص الذين اعتدوا عليه، إذ تم توقيف ثلاثة منهم في اليوم التالي من الشكاية المذكورة، واعترفوا بالمنسوب إليهم أثناء استنطاقهم، وتمت إحالتهم على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط، بتهمة تكوين عصابة إجرامية والسرقة والاعتداء، غير أنه أطلق سراحهم بشكل غير مفهوم.
وأضاف الجعفري أنه عين محاميا من أجل متابعة ملفه، سيما أن الاعتداء خلف له ارتجاجا في الرأس، وتسبب له الكسر المزدوج في الفك السفلي في آلام بالرأس، ما حرمه أيضا من الأكل والشرب بطريقة طبيعية مدة طويلة، إذ أخبره أن المعتدين يتابعون في حالة سراح بعد أن غيروا أقوالهم لدى عرضهم على الوكيل العام للملك.
ويذكر أن الجعفري سبق له أن حمل قميص العديد من الأندية الاوربية أبزها بوردو الفرنسي وفينيسيا الإيطالي، إضافة إلى الفتح الرياضي واتحاد تمارة.
ص. م

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق