fbpx
الرياضة

بوكجة رئيسا للمرة الرابعة لكونفدرالية الريكبي

قال إن مشاكل هذه الرياضة بالمغرب مرتبطة بانعدام الكفاءة والشفافية
أعيد بالعاصمة الغانية أكرا، انتخاب عبد العزيز بوكجة، رئيسا للكونفدرالية الإفريقية للريكبي بالإجماع، خلال الجمع العام التاسع للكونفدرالية.
وجاء فوز بوكجة، الذي سبق له ترؤس الجامعة الملكية المغربية للريكبي لسنوات، بعد فوزه في الانتخابات على بول سيغومبي ب 15 صوتا مقابل ستة.
واعتبر أعضاء الدول المصوتة خلال الجمع العام أن إعادة انتخاب بوكجة لأربع سنوات يعتبر انتصارا كبيرا لإستراتيحية تطوير الريكبي في القارة الإفريقية التي تبناها منذ ولايته الأولى.
وقال بوكجة، خلال ندوة صحافية عقدها بملعب الأولمبي الرياضي البيضاوي (كوك)، إن إستراتيجيته هي تنمية وتطوير رياضية الريكبي بالقارة الإفريقية، مضيفا “بفضل المساندة والثقة في البرنامج الذي قدمته تمت إعادة انتخابي لأن الجميع اقتنع بما قدمته لهذه الرياضة”.
وأوضح “إعادة انتخابي جعلتني فخور من أجل بلدي ومن أجل العمل الذي قمنا به داخل المكتب الذي أترأس”.
وعن مشاكل الريكبي المغربي قال “المشكل الحقيقي يكمن في الكفاءات، ما يعانيه الريكبي المغربي هو عدم الانسجام بين مكونات من يسيرون، هناك غياب تام للحكامة والشفافية لذلك أدعو إلى النقاش للوصول إلى حلول. وما يحز في نفسي هو أنه لا يمكنني أن أقول للدول الإفريقية إنه علينا أن نكون في المستوى والرياضة في بلدي ليست كذلك، وأنا من هنا أقول إذا تغير الوضع فأنا سأكون أول المساندين للريكبي المغربي”.
وبخصوص التكريم من طرف نادي الأولمبي البيضاوي قال “شيء جميل أن يعود الإنسان إلى جذوره، من هنا انطلقت والآن أنا رئيس للكونفدرالية إنه شيء مفرح وأسعدني كثيرا”.
يشار إلى أن عزيز بوكجة، سبق له اللعب للمنتخب الوطني في 64 مباراة دولية كما سبق له له ترؤس الجامعة الملكية المغربية للريكبي لسنوات.
أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق