fbpx
اذاعة وتلفزيون

“مختفون” يتناول موضوع الاختفاء قبل الزواج

أسماء عينون معدة ومقدمة البرنامج ترصد حالتي الحسنية وعبد الصمد

تخصص أولى حلقات برنامج «مختفون» على شاشة القناة الثانية ضمن السنة الجديدة، التي تبث اليوم (الخميس) على الساعة العاشرة والنصف مساء إلى لموضوع الاختفاء قبل الزواج.
وخلال الحلقة ذاتها ستحاول أسماء عينون، معدة ومقدمة البرنامج انطلاقا من بعض الحالات، تسليط الضوء على موضوع الحلقة، خاصة أن حالات الاختفاء تخلق مشاكل أسرية. وفي أولى فقرات البرنامج سيتابع مشاهدو القناة الثانية ربورتاجا عن حالتي اختفاء قبل الزواج ويتعلق الأمر بحالتي الحسنية وعبد الصمد، اللذين تواريا عن الأنظار دون أن يعبرا من قبل لأي من أفراد عائلتهما عن رفضهما لمشروع الزواج. وسيرصد الربورتاج ذاته معاناة أسرتي الحسنية وعبد الصمد، اللذين يعاني ذووهما ألم فراقهما منذ فترة ومازالوا يعيشون على أمل عودة كل واحد منهما إلى أحضان أسرته من جديد.
وسيتخلل الربورتاج ذاته تصريحات عدد من أقارب حالتي الحسنية وعبد الصمد، بعد تحول الاستعداد للاحتفال بالزواج إلى آلام ودموع نتيجة اختفائهما عن الأنظار.
أما فقرة «الحدث» خلال الحلقة ذاتها فيخصصها البرنامج لحالة المراهقة هدى، التي خلقت الحدث بعد أن سرقت مجوهرات والدتها وهربت من بيت أسرتها نحو وجهة مجهولة.
ويستقي طاقم البرنامج خلال الفقرة ذاتها تصريحات والدة وأقارب المراهقة هدى، الذين لم يستطيعوا معرفة لغز اختفائها، والذين ينتظرون عودتها إلى أحضانها. وستسلط الفقرة الثالثة بعنوان «اللقاء» ضمن الحلقة المقبلة من البرنامج الضوء على عودة المهدي إلى حضن أسرته بعد فترة من الاختفاء، وذلك وسط مشاعر تختلط فيها الفرحة بالألم.
وجدير بالذكر أن «مختفون»، الذي تساهم أسماء عينون في إعداده رفقة حسن بن رابح وجيهان الدوبلالي تحت إشراف رئيس تحريره عادل بنموسى، برنامج شهري يحمل رسالة اجتماعية، تتجلى في الإبلاغ عن حالات اختفاء وكذا الإخبار عن العثور عن المختفين، من خلال مجموعة من الربورتاجات، التي تنقل حزن الأسر لفقدان قريب أو فرحتها بعد لقائه.
ويشار إلى أن الحلقات الماضية من برنامج «مختفون» تطرقت إلى مواضيع مختلفة منها اختفاء المسنين، الذين تزايدت مؤشرات التخلي عنهم في المجتمع المغربي.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق