الرياضة

الأسود يردون على الـ”كاف” بسداسية

سحق المنتخب الوطني المغربي نظيره البنيني بستة أهداف لواحد خلال المباراة الإعدادية التي جمعتهما أول أمس (الخميس) بالملعب الكبير بأكادير. وحضر المباراة جمهور غفير، رغم قرار إقصاء المنتخب الوطني من نهائيات كأس إفريقيا، بسبب تمسك المغرب بطلب تأجيل النهائيات، التي كان مقررا أن ينظمها. وقال الناخب الوطني بادو الزاكي ”لاعبو المنتخب لم يتأثروا بقرار الإتحاد الإفريقي لكرة القدم، وقدموا الجواب على أرضية الميدان. فالعرض المقدم يقول الزاكي دليل على أنهم ماضون إلى الأمام غير مكترثين بالقرار”.
وأردف الزاكي قائلا في الندوة الصحفية التي عقدها بعد نهاية المباراة أن ”الجمهور أيضا غير مكترث بما قررته ”كاف” في حق المغرب، وهذا دليل على أنه، واع ويقف إلى جانب قرار بلده ، فالمغرب لا يمكن في هذا الظرف أن يجازف بصحة الناس، فحياة مواطن واحد أغلى من كأس إفريقيا”.
وتحدث الزاكي عن منتخب بنين، إذ قال إنه لم يأت إلى المغرب للنزهة، بل كان منظما، وميزه اندفاع بدني قوي يصل إلى حد اللعب الخشن في بعض الأحيان.
وقال ” لاعبو المنتخب الوطني عرفوا كيف يتعاملون مع المباراة ، ولعبوا بحماس، وأهدوا الجمهور مباراة جميلة أنستهم قرار ”كاف”. المنتخب المغربي بهده النتيجة وبنتائج مماثلة في مباريات سابقة يؤكد أنه ماض لاسترجاع مكانته التاريخية”.
وأضاف ”الحصة الثقيلة التي فزنا بها اليوم لا يمكن تفسيرها بضعف بنين بل بقوة المنتخب الوطني”.
وعبر الزاكي عن ارتياحه لعطاء اللاعبين الذين تم استدعاؤهم مثل أسامة السعيدي وزكرياء لبيض ورشدي أشنطيح، أما مروان الشماخ فيعتبره الزاكي واحدا من ثوابت المنتخب.
وصرح بادو الزاكي أن إصابة نور الدين أمرابط لا تدعو للقلق، وقد تتطلب من المرابط فترة راحة لا تزيد عن أسبوعين. ولن يشارك أمرابط في المباراة التي سيواجه فيها المنتخب الوطني زيمبابوي بأكادير غدا (الأحد).
عبد الواحد رشيد (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض