fbpx
الأولى

قرويون بتنغير يحتجزون دركيين عشر ساعات

gendarmerieعاش مسؤولون في الدرك الملكي والسلطة المحلية بتنغير، بما في ذلك عامل الإقليم، لحسن أغجدام، حالة استنفار بدأت عصر أول أمس (الأربعاء)، ولم تنته إلا بحلول الساعة الثالثة من صباح أمس (الخميس)، وهي المدة التي ظل فيها سكان من قبيلة آيت حديدو، بدوار تيلمي، في منطقة أمسمرير، يحتجزون عنصرين في الدرك الملكي، ويشترطون حضور الوكيل العام للملك باستئنافية ورزازات، شخصيا، من أجل تحريرهما.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى