fbpx
ملف الصباح

تعايش مع الفوضى

ضعف القدرة الشرائية للمواطنين تجعل منهم زبائن للباعة الجائلين لم يعد الباعة الجائلون أو “الفراشة”، كما يدعوهم البعض، إشكالية طارئة يمكن محاربتها بالزجر أو بتطبيق قوانين تحرير الملك العمومي، بل أصبحوا حلقة رئيسية ضمن نسيج اجتماعي، يصعب اختراقه، إذ كسبوا زبائن بأعداد ضخمة، خاصة من الفئات الفقيرة،أكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى