fbpx
الرياضة

أمهاوش: لم أفهم سبب إبعادي

قال محمد أمهاوش، لاعب شباب أطلس خنيفرة لكرة القدم، إن فريقه ملزم بالفوز على أولمبيك خريبكة في الدورة الخامسة من البطولة الوطنية لتصحيح المسار والمصالحة مع الجمهور. وأكد أمهاوش، في حوار مع «الصباح الرياضي»، أن فريقه لا يستحق الهزيمة الأخيرة أمام حسنية أكادير، وأن الفريق عازم كل العزم على تحقيق نتائج إيجابية في الدورات المقبلة  لتحقيق طموحات الجمهور. وقال أمهاوش إنه جاهز بدنيا وتقنيا لخوض المباريات رفقة الفريق، مؤكدا أنه متأسف على غيابه عن المباريات الأخيرة، رغم أنه جاهز للعب. وفي ما يلي نص الحوار:

< بداية حدثنا عن غيابك في المباريات الأخيرة؟
< شخصيا أنا جاهز بدنيا وتقنيا، لكنني أرافق الفريق أينما حل وارتحل، لكن المدرب لم يعتمد علي. الجواب بكل بساطة لدى المدرب هشام الإدريسي.

 هل أنت جاهز لخوض المباريات المقبلة؟
 نعم، وكنت من اللاعبين الذين ساهموا في تحقيق الصعود، وكنت من العناصر الأساسية في التشكيلة وسجلت أهدافا حاسمة، لكن وجدت نفسي مبعدا عن الفريق بداعي أن هناك لاعبا آخر أفضل مني.

 كيف تلقيت خبر إبعادك عن مباراة الدفاع الجديدي؟
 كل لاعب يريد خوض أكبر عدد من المباريات، وتقديم المساعدة لفريقه. شخصيا لم أفهم أبدا ما وقع، وما الذي جعل المدرب يبعدني عن مباراة الدفاع الجديدي. المشكل هو أنه قال لي يجب أن تلعب مع فريق الأمل، لأن مستواك لم يكن جيدا.

 ما الذي وقع لك بأكادير؟
 أولا، تقبلت اللعب مع فريق الأمل، رغم أنني لاعب محترف، وأستحق أن ألعب في الفريق الأول، لكن في لحظة لم أتمالك أعصابي، وتدخلت بخشونة في حق لاعب من حسنية أكادير بطريقة عفوية مما جعل حكم المباراة يوجه لي بطاقة حمراء.

 كيف تتوقع مباراة فريقكم أمام أولمبيك خريبكة؟
 أتمنى أن يكون الفريق في الموعد. وأن يكون الجمهور حاضرا وأن يتعافى جميع اللاعبون المصابون لتحقيق نتيجة إيجابية ستعيد لنا الثقة في الدورات المقبلة.

 كيف ترى حظوظ فريقكم في الموسم الجاري؟
 نتوفر على مجموعة مهمة من اللاعبين. صحيح غادر الفريق العديد من اللاعبين، واستقدم أزيد من 10 لاعبين، لذا يلزمنا بعض الوقت للوصول إلى الانسجام. الكل سيكون راضيا على ما سنقدمه مستقبلا.

 ما هو طموحك الشخصي مع الفريق؟
 إن سألت أي لاعب في البطولة بشكل عام سيجيبك أنه يشتغل جاهدا من أجل تطوير مستواه، وتقديم أفضل ما لديه، وأنا في شباب خنيفرة أقدم ما لدي، رغم أننا في خنيفرة بعيدون عن الإعلام، الذي لم يسلط علينا الأضواء. حاليا أجتهد كثيرا من أجل الاحتراف ولم لا المنتخب المحلي.

 كثر الحديث هذا الأسبوع عن استقالة المدرب هشام الإدريسي، ما السبب في نظرك؟
 ما أعلمه هو أن هشام الإدريسي مازال مرتبطا بعقد احترافي مع الفريق، وسبب غيابه عن التداريب يعود إلى أن والدته في المستشفى.
أجرى الحوار: نافع الرفاعي (خنيفرة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى