fbpx
ملف الصباح

أوامر ملكية عجلت بالتحقيق في ملفات فساد

كثيرة هي الملفات التي لم يحرك المسؤولون بشأن الخروقات أو الاختلالات التي شهدتها ساكنا، وظلت على حالتها، بل تفاقمت نتيجة سياسة «إغماض العين عنها»، ولم يكن من حل أمام المواطنين المتضررين سوى اللجوء إلى الملك لحلها، أمام انسداد الأفق وخيبات الأمل المتتالية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى