fbpx
وطنية

اقتباس النموذجين الإسباني والإيطالي للجهوية يلقى معارضة

حذر فاعلون سياسون من أي توجه سياسي نحو إقرار جهوية موسعة تمنح استقلالية تامة للجهات، معتبرين أن ذلك سيشكل خطورة على وحدة المغرب. ودعا هؤلاء إلى التغاضي عن النموذج الجهوي الإسباني أو الإيطالي وعدم اعتمادهما في تفعيل ورش الجهوية الموسعة بالمغرب.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى