fbpx
حوادث

ملف زوج باطما في التأمل

قررت الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، حجز ملف “محمد ترك” زوج الفنانة دنيا باطما، للتأمل، وذلك بعد الاستماع إلى مرافعة دفاع المطالبة بالحق المدني والنيابة العامة ودفاع المتهم.
وحددت الغرفة الجنحية، جلسة 28 دجنبر الجاري، موعدا للنطق بالحكم في هذه القضية. ويتابع محمد ترك، حسب صك الاتهام الذي سطرته النيابة العامة في حقه، من أجل تهمتي التحريض على الدعارة والسرقة، وفقا للفصلين 502 و505 من القانون الجنائي، كما تتابع فتاة يفترض أنه على علاقة بها تدعى وصال بالتهمتين نفسيهما، فيما تمت متابعة متهم ثالث يدعى “ا.م.ع” من أجل التقاط عمدا صورة شخص اثناء وجوده في مكان خاص دون موافقته، طبقا للفصل 447 الفقرة الأولى من القانون الجنائي.
وقررت النيابة العامة لدى ابتدائية مراكش، متابعة المتهمين الثلاثة في حالة سراح، وإحالتهم على الغرفة الجنحية، في وقت سابق، بعدما جرى استنطاقهم خلال 26 أكتوبر الماضي، ذلك بعد أدائهم كفالة مالية.
وتلقت عناصر الدائرة الأمنية 22، شكاية مباشرة من طرف دنيا باطما، تشير من خلالها إلى أن زوجها يوجد في حالة تلبس بالخيانة الزوجية، وأن برفقته فتاة، بشقة توجد بشارع عبد الكريم الخطابي بمقاطعة جليز.
وبعد إشعار نائب وكيل الملك المداوم، أمر بالانتقال إلى الشقة، وإجراء المعاينات اللازمة، فانتقلت الفرقة الأمنية إلى الشقة المذكورة، إلا أنها لم تعثر على أي مرافقة زوج دنيا باطما، الذي كان موجودا وحده لحظة مداهمة الشقة من قبل الفرقة الأمنية.
وجرى الاستماع إلى محمد ترك وكذا إلى زوجته، قبل أن تحال القضية، على فرقة الأخلاق العامة، التي أجرت مواجهة بين باطما وزوجها، واستمعت إلى فتاة كانت برفقة محمد ترك، ساعات قليلة قبل مداهمة الشقة، بالإضافة إلى شخص ثالث كان برفقتهما والذي التقط صورا للفتاة التي تدعى “وصال”، والتي أكدت أنها كانت في جلسة عمل مع محمد ترك.

محمد العوال (مراكش)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى