fbpx
الرياضة

العين التقنية … العسري: الدفاع سيكون حاسما

أكد الإطار الوطني مصطفى العسري أن المنتخب المغربي سيكون في مواجهة أحد أقوى المنتخبات على الصعيد العالمي، ويتعلق الأمر بالمنتخب البرتغالي، اليوم (السبت)، لحساب ربع نهاية كأس العالم بقطر، بعد أن أظهر إمكانيات عالية أمام سويسرا، وخرج فائزا عليه بحصة عريضة.
وتوقع العسري في تصريح لـ “الصباح”، أن يستمر المنتخب الوطني في النهج التكتيكي ذاته، الذي لعب به المباريات السابقة، بعد أن أثبت نجاحه، سيما أن المنتخب البرتغالي يتوفر على لاعبين لديهم تجربة كبيرة، بحكم أن مجموعة منهم شاركوا في مونديال روسيا.
وتمنى العسري أن يكون المنتخب الوطني في أتم استعداده لهذه المباراة، خاصة على مستوى الإصابات، وأن تعرف مشاركة جميع اللاعبين، مشيرا إلى أن عامل اللياقة البدنية مهم، من أجل فرض النهج التكتيكي، الذي تميز به الأسود في مباريات دور المجموعة، وأمام إسبانيا في ثمن نهائي كأس العالم.
وأوضح العسري أن الطاقم الطبي قام بمجهود كبير، من أجل استعادة اللاعبين طراوتهم البدنية، الشيء الذي يجعله متفائلا للفوز بهذه المباراة، بعد أن استنزف اللاعبون الكثير من لياقتهم، خاصة في مباراة إسبانيا، التي استمرت إلى الضربات الترجيحية.
وقال العسري إن المنتخب البرتغالي يعتمد على التمريرات في العمق، ويسعى إلى اختراق دفاع منافسيه، عبر التمريرات الثلاثية، ولديه لاعبون سريعون، لكن المنتخب قادر على إيقاف خطورتهم، بالنهج التكتيكي، الذي يعتمده منذ انطلاق المونديال، والذي نجح فيه بشكل كبير، مؤكدا أن وليد الركراكي، مدرب الأسود، تمكن من إدخال هذا النهج في عقول وفكر اللاعبين، وأقنع الجمهور المغربي به.
واعتبر العسري أن قوة المنتخب المغربي تتجلى في الخطة الدفاعية التي ينهجها الركراكي، من خلال دفاع متماسك وغلق جميع المساحات، ووضع الخطوط في شكل متقارب، مضيفا أن المنتخب يتوفر على 26 لاعبا، كلهم يرغبون في الدفاع عن ألوان الأسود، والعرب جميعهم إلى جانبهم، الشيء الذي يجعله متفائلا بالفوز.
وكشف الإطار الوطني أن أسلوب الاستحواذ على الكرة لم يعد مجديا، وظهر هذا في مباريات الأسود، إذ رغم اختلاف أسلوب لعب البرتغال نسبيا، لكن النهج التكتيكي للمنتخب لا يجب أن يتغير.
إطار وطني
صلاح الدين محسن


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى