fbpx
الأولى

الاتحاد الأوربي والمغرب… شراكة مُربحة للطرفين

 سيظل الاتحاد جهة مانحة قارة لا تتغير بتغير الأولويات السياسية الراهنة

بصفتي المفوض المسؤول عن سياسة الجوار الأوربية، أود في البدء أن أعبر عن إعجابي بالمسار المتميز الذي قطعه المغرب. فمنذ وقت طويل، كانت لديه رؤية إستراتيجية للعلاقات التي يريد إقامتها مع أوربا، حيث كان قوة اقتراحية وشريكا مستعدا لتطوير مبادرات جديدة ومتبصرة ولجعل البلدان الأخرى تستفيد من تجربته


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى