fbpx
الرياضة

البنزرتي: بلوغ هذه المرحلة انتصار

مدرب الرجاء قال إنه يحترم المغرب التطواني وسيعمل على هزمه

حدد المكتب المسير للرجاء الرياضي للاعبيه، بعد نهاية الحصة التدريبية لأول أمس (الخميس)، منحة الفوز على المغرب التطواني، في مباراة غد (الأحد)، لحساب الجولة 29 من البطولة، في أربعين ألف درهم. ودارت الحصة التدريبية لعصر أول أمس في أجواء حماسية، بحضور جميع اللاعبين، باستثناء عبد الكبير الوادي ، الذي اكتفى بحصة العلاج. واعتمد فيها فوزي البنزرتي، على النهج الذي سيتبعه في مباراة غد (الأحد)، من خلال تحقيق توازن بين الدفاع والهجوم، معتمدا ضغطا عاليا، لإرباك دفاع المنافس في الدقائق الأولى من المباراة، كما جاء على لسان البنزرتي.
وكشف مدرب الرجاء أن المباراة استمدت أهميتها من توقيتها، الذي جاء في نهاية الموسم على بعد جولتين من نهاية البطولة، وترتيب الفريقين المرشحين للتتويج باللقب، غير ذلك يضيف البنزرتي» المباراة بثلاث نقاط، تجمع فريقين قدما أجمل العروض هذا الموسم، وأتمنى أن تمر في أجواء رياضية، يكون فيها الفوز للأفضل».
وأفاد البنزرتي أن الرجاء عاد من بعيد، بعد أن اعتقد الكل أنه خارج حسابات البطولة، لذلك اعتبر ما تحقق لحد الآن مكسبا كبيرا لوصيف بطل العالم، وقال» قبل شهرين لم يكن أحد يؤمن بحظوظنا في المحافظة على اللقب، واليوم انقلبت الآية، وأصبح مصيرنا بأيدينا».
إلى ذلك، أشار مدرب الرجاء، إلى أن بلوغ هذه المرحلة، يفرض تضافر الجهود من أجل التتويج باللقب، والمشاركة في المونديال» أعتقد أن المشاركة في كأس العالم بالنسبة إلى الفائز باللقب، أضفت عنصر التشويق على البطولة».
ولم ينف مدرب الرجاء قوة منافسه في مباراة غد، وقال» أحترم المغرب التطواني على أدائه الجميل، وهذه هي نوعية الفريق التي يتمنى الرجاء مواجهتها، فمباراة الذهاب بين الفريقين، أعتبرها الأجمل لحد الآن في البطولة، بغض النظر عن النتيجة التي آلت إليها. نحترم المنافس لكننا سنعمل على هزمه، وتأجيل عملية الحسم في اللقب إلى آخر جولة».

والد بودريقة يعد اللاعبين بعشرة ملايين

وعد والد محمد بودريقة، رئيس الرجاء الرياضي، اللاعبين بمنحة حدد قيمتها في 10 ملايين سنتيم، في حال أحرزوا لقب الموسم الحالي.
ونقل الخبر للاعبين رئيس الفريق بعد نهاية الحصة التدريبية لصباح الأربعاء الماضي، وأكد لهم أن منحة إضافية في انتظارهم في حال نجحوا في تحقيق اللقب، والمشاركة للمرة الثانية على التوالي في مونديال الأندية.
وتعد المرة الأولى التي يتدخل فيها والد بودريقة في أمور ي الرجاء، بعد أن ظل دائما بعيدا عن البيت الأخضر، فاسحا المجال لنجله لقيادة السفينة الخضراء.
ويخوض الرجاء مباراة حاسمة غدا (الأحد) أمام المغرب التطواني في طريقه للمحافظة على اللقب الذي يوجد في حوزته.
نورالدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى