fbpx
الرياضة

يعيش: الضغط سيكون على الرجاء

المدرب المساعد قال إن المغرب التطواني لا يتقن اللعب الدفاعي

قال سمير يعيش، المدرب المساعد للمغرب التطواني، إن الأخير لن يلعب من أجل التعادل في المباراة التي يحل فيها ضيفا على الرجاء الرياضي غدا (الأحد) بملعب مركب محمد الخامس في الدار البيضاء، لحساب الدورة 29 من البطولة.
وأضاف يعيش في تصريح لـ «الصباح الرياضي»، أن المغرب التطواني يلعب دوما من أجل الانتصار ، على غرار مبارياته السابقة، مضيفا أن أرضية الملعب ستساعد لاعبي الفريقين في تقديم منتوج كروي جيد.
إلى ذلك، أكد يعيش أن المغرب التطواني سيبحث عن تسجيل الأهداف أمام الرجاء، وتابع «لن نتراجع إلى الوراء، لأن ذلك لا يندرج ضمن خطط المدرب عزيز العامري، الذي يراهن على الهجوم في جميع مبارياته، وهو ما يفسر الفرص العديدة، التي نخلقها في كل المباريات».
واعترف يعيش بصعوبة المباراة، بالنظر إلى قوة الفريقين وتوفرهما على لاعبين جيدين، متمنيا أن تسود الروح الرياضية وأن يؤول الفوز إلى الفريق الذي سيقدم مردودا جيدا».
ونفى سمير يعيش، أن يكون المغرب التطواني تحت أي ضغوطات، وزاد «سيكون الضغط على الرجاء الرياضي بحكم أنه يستقبل بملعبه وأمام جماهيره، كما أنه يحتاج إلى نقاط المباراة من أجل الحفاظ على حظوظه في الفوز بلقب البطولة».
وأوضح يعيش أن هناك مباراة متبقية لكلا الفريقين، إذ سنستقبل نهضة بركان في الدورة الأخيرة والرجاء يرحل إلى آسفي لمواجهة فريقها المحلي.
وكشف يعيش أن المغرب التطواني على أتم الاستعداد لتحقيق نتيجة إيجابية «خضنا معسكرا مغلقا بالرباط لإبعاد اللاعبين عن الضغوطات، ومعنوياتهم مرتفعة جدا لتحقيق نتيجة إيجابية تعبد الطريق نحو اللقب».
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى