fbpx
الرياضة

نهاية الأسبوع آخر أجل للانخراط بالوداد

مرشح للرئاسة يطلب مناظرة منافسه والشرايبي يتعهد برفع ميزانية الفريق

حدد المكتب المسير للوداد الرياضي نهاية الأسبوع الجاري، آخر أجل بالنسبة إلى المنخرطين الذين لم يوقعوا قسيمة طلب الانخراط بالفريق. وقالت مصادر مطلعة إنه هذا الموعد يعد آخر إنذار بالنسبة إلى منخرطي الفريق، خصوصا بعد البلاغات التي نشرت في الموقع الرسمي للنادي . وكان موضوع الانخراط أثار الكثير من الجدل بالفريق ما دفع عددا من المنخرطين إلى اللجوء إلى مفوضين قضائيين حين تقديم ملفاتهم بمركب الفريق. ومن جهة أخرى، طالب عبد الرحيم الوزاني، الذي قدم ترشيحه لرئاسة الفريق بعقد مناظرة بينه وبين إدريس الشرايبي المرشح هو الآخر لخلافة عبد الإله أكرم، مؤكدا أنه يملك برنامجا احترافيا يعيد للفريق الأحمر بريقه.
وأوضح «المناظرة هي التي ستظهر من يملك برنامجا مقنعا وقادرا على التغيير في إطار احترافي وبأهداف تسويقية ورياضية من المستوى العالي، خصوصا أن استثمار القطريين في احتضان الفريق سيكون داعما لبرنامجي».
وأكد أنه يملك الأهلية لتقديم ترشيحه لأنه منخرط بالفريق منذ ثلاثة مواسم متتالية، في إشارة إلى أن الشرايبي لم يكن منخرطا خلال الموسم الرياضي الماضي، خصوصا أن القانون يفرض على أي مرشح للرئاسة أن يكون مسيرا أو منخرطا لسنتين متتاليتين.
من جانبه قال إدريس الشرايبي، إن هدفه الأساسي هو إعادة هيكلة الوداد من كل الجوانب التنظيمية والتسويقية بداية من متاجر خاصة للفريق و»ماركة الوداد» عوض «أديداس» وتخفيض مبلغ الانخراط إلى 2500 درهم مرورا بسياسة تشاركية مع المقاولات وصولا إلى بناء مركب رياضي للفريق الأول خارج البيضاء، مضيفا «أما بالنسبة إلى الفريق الأول فقد خصصنا له الحيز الأكبر في استراتيجية العمل المقبلة إذ نروم جعل 70 في المائة من الفريق الأول من مدرسة الفريق، إضافة إلى رفع ميزانية التسيير إلى 12 مليارا خلال 6 سنوات».
وأوضح «سأقدم كل الشروحات الخاصة بهذه المواضيع لبرلمان الفريق ليكونوا على بينة من برنامجي الانتخابي لرئاسة الوداد، وبعدها لهم الاختيار في التصويت لمن شاؤوا، المهم أننا اشتغلنا كفريق من أجل إعداد برنامج احترافي قادر على الاستجابة لطموحات كل الوداديين».
أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى