fbpx
حوادث

عميد شرطة بالناظور يضع حدا لحياته

علم من مصدر مطلع، أن الضابطة القضائية التابعة للأمن الإقليمي للناظور فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، الجمعة الماضي من أجل تحديد ظروف وملابسات انتحار رجل أمن برتبة عميد يعمل بالأمن العمومي بالناظور في اليوم ذاته، داخل غرفة تابعة لوحدة فندقية في مدينة العروي بإقليم الناظور. وكشف مصدر ” الصباح”، أنه تم العثور على جثة الهالك معلقة بواسطة حبل. وحسب المعطيات الأولية للبحث، فإن المعني بالأمر، كان يخضع لمتابعة طبية نفسية ويستفيد حاليا من عطلته السنوية. وقام عميد الشرطة بوضع حد لحياته داخل غرفة فندق بمدينة العروي، وذلك لأسباب وخلفيات تعكف الأبحاث حاليا على تحديدها. وانتقلت عناصر تابعة لمصالح الشرطة القضائية والعلمية إلى المكان من أجل المعاينة وفتح تحقيق أولي في الحادث. كما انتقل مسؤولون في جهاز الأمن الوطني بإقليم الناظور، إلى الفندق لمعاينة جثة العميد، قبل نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالمدينة من أجل إخضاعها للتشريح الطبي. وهي ليست المرة الأولى التي تسجل فيها حالات انتحار بين صفوف رجال الشرطة في المغرب، وتدقق المديرية العامة للأمن الوطني عن طريق مصالحها في المحيط الوظيفي والاجتماعي لموظفيها الذين أنهوا حياتهم بالانتحار.
جمال الفكيكي (الحسيمة)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى