fbpx
أخبار 24/24

المنتخب المغربي للدراجات يشارك في طواف بوركينا فاصو الدولي

شد الفريق الوطني المغربي للدراجات، مساء أمس (الثلاثاء)، الرحال صوب العاصمة البوركينابية واغادوغو للمشاركة في منافسات الدورة 33 من طواف بوركينا فاصو الدولي للدراجات، المنظم في الفترة من 29 أكتوبر الجاري إلى 7 نونبر المقبل.

وتضم بعثة الفريق الوطني كلا من الدراجين، محسن الكوراجي المحترف حديثا بالفريق الإماراتي “الشعفار الجميرة للدراجات”، إلى جانب نصر الدين معتوكي، والحسين الصباحي، وعادل العرباوي، و أسامة خافي ،ومنوال سليمان فيما يقود البعثة، الإطار الوطني عبد العاطي سعدون إلى جانب كل من المدرب مصطفى العمال والمساعد التقني عثمان معتوكي.

وأفادت الجامعة الملكية المغربية للدراجات بأن هذه المشاركة تأتي في مستهل جولة المشاركات الدولية للفريق الوطني الذي يبحث عن العودة لريادته الأفريقية بعد جائحة كورونا المستجد كوفيد 19 وما أحدثته من توقف اضطراري للحركة الرياضية عبر العالم.

وكانت العناصر الوطنية قد دخلت غمار التحضير للطوافات الدولية ،وفي مقدمتها طواف بوركينا فاصو، ببرامج تدريبية مكثفة وبتتبع يومي لمسؤولي المنتخبات الوطنية، حيث تلى ذلك تجمع وطني بمدينة بوزنيقة للوقوف على إمكانيات الدراجين وانتقاء أفضل العناصر مع إحداث الانسجام المطلوب لمجاراة الفرق المحترفة.

وتجري منافسات دورة هذه السنة على عشرة مراحل (10) تربط بين مدينة بانفورا بالجنوب الغربي للبلاد والعاصمة واغادوغو في الوسط على مسافة تزيد عن 1200 كلم.

و ستكون أطول مرحلة ما بين بوبو ديولاسو و ديدوغو على مسافة 183.2 كلم ،في حين سجرى أقصر مرحلة (السابعة) كسباق ضد الساعة حسب الفرق ،على مسافة 33 كلم بين كوبيلا و زورغو.

ويشارك في طواف بوركينا فاصو لهذه السنة إلى جانب الفريق الوطني المغربي 16 فريقا يمثلون 14 دولة، هي بلجيكا، ألمانيا، هولندا، سويسرا، الكاميرون، الجزائر، الكونغو الديمقراطية، البنين، كوت ديفوار، مالي مصر وجنوب أفريقيا، فيما ستشارك بوركينا فاصو الدولة المضيفة بثلاث فرق.

و سيتم إجراء طواف بوركينا فاصو في ظل ظروف استثنائية تأخد بعين الالتزامات الصحية التي فرضتها جائحة كورونا “كوفيد 19 ” بغاية تمكين الجماهير الرياضية بدولة بوركينا فاسو من تتبع ومعاينة ابطال رياضة سباق الدراجات الافارقة الذين شاركوا في دورة الالعاب الاولمبية “طوكيو 2020 ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى