fbpx
ملف الصباح

“خاصنا كمامة للمعدة”

يحرص نور الدين في رمضان “الحجر الصحي” على وضع الكمامة، ليس خوفا من فيروس كورونا، بل للجم حاسة الشم ومتعة الاشتهاء، إذ يقاوم إغراء الرائحة الفريدة لـ”الشباكية” بالشوارع، أو مشهد الأجبان البيضاء فوق عربات الجائلين، أو “البريوات” المحشوة بمواد مجهولة المصدر، لكنها لذيذة. في الحجر الصحي يمنع نور الدين نفسهأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى