fbpx
الرياضة

الجديدة يخرج بأقل الخسائر أمام المحمدية

بنشيخة: خانتنا الخبرة وواجهنا فريقا قويا ومنظما

خرج الدفاع الحسني الجديدي بأقل الخسائر أمام شباب المحمدية (0-0)، ضمن الجولة العاشرة، أول أمس (السبت)، بملعب العبدي بالجديدة.
وتعذر على أبناء المدرب عبد الحق بنشيخة الوصول إلى مرمى شباب المحمدية الذي عرف كيف يحصن مرماه من محاولات الفريق الجديدي، الذي ناور لتحقيق الهدف، لكن شباب المحمدية كان أكثر تحكما في الكرة، وشكل خطورة كبيرة.

وكان بإمكان الفريق الجديدي التسجيل في بعض المحاولات السانحة التي غاب فيها تركيز المهاجمين، خصوصا مسعود جمعة الذي انفرد بالحارس يوسف المطيع.
وشهدت المباراة إشهار الحكم حمزة الفارق الورقة الحمراء في وجه موكوكو أمالي، مدافع الدفاع الحسني الجديدي في حدود الدقيقة 79، بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثانية.
واستغل شباب المحمدية النقص العددي للفريق الجديدي، وصنع فرصا سانحة للتسجيل، بواسطة أسامة المليوي ووليد غيلوف، اللذين خلقا متاعب كبيرة للدفاع الجديدي في النصف الثاني من الجولة الثانية.

وبهذه النتيجة رفع الفريق الجديدي رصيده إلى 10 نقط في المركز 14، فيما يحتل شباب المحمدية المركز 11 برصيد 11 نقطة.
وقال عبد الحق بنشيخة، مدرب الدفاع الجديدي، “كانت مباراة صعبة بين الفريقين. شباب المحمدية يتفوق علينا بنقطة واحدة، كما أنه فريق قوي ومنظم، كنا نمني النفس بالفوز في هذه المباراة لكننا لم نحققه”.

وتابع “واجهنا فريقا دخل بنظام تكتيكي جعلنا نلعب بشكل مغاير، لكن للأسف خانتنا الخبرة في هذه المباراة، إذ خلقنا عدة محاولات، لم تستثمر بالشكل الجيد. على العموم أشكر لاعبي الفريق الجديدي على المجهودات التي بذلوها طيلة أطوار المباراة”.

بنهاشم: ضيعنا الفوز

قال أمين بنهاشم، مدرب شباب المحمدية، “واجنها فريق يعرفنا ونعرفه جيدا، إذ سبق أن التقينا في مباراة الكأس، سجلنا عليه ثلاثة أهداف وسجل علينا هو الآخر الحصة نفسها. حاولنا تحقيق نتيجة إيجابية، وعدم تلقي أي هدف، وهو ما تمكنا من تحقيقه، غير أنه للأسف لم نتمكن من التسجيل، وهذا ما يحيرنا. علينا العمل أكثر في الحصص التدريبية “.
وأضاف بنهاشم “لا يجب أن نقلل من قيمة وإمكانية اللاعبين، ولكن يجب التركيز أكثر في مثل هذه العمليات، والعمل بشكل جيد في التداريب، لأنه كان بإمكاننا التسجيل، خصوصا في الدقائق الأخيرة”.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى