fbpx
ملف الصباح

التعاقد في التعليم … باطل يراد به حق

الحكومة أخطأت حين أقرته قبل سنوات وأساتذة استغلوه منفذا للترسيم والتلاميذ يدفعون الثمن تقترب سنة دراسية من نهايتها، دون أن ينتهي ملف أطر الأكاديميات الجهوية الذين يطلقون على أنفسهم “الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، إذ من المقرر أن تشهد الأيام المقبلة مواجهات جديدة بين حوالي 100 ألف أستاذ في مختلفأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى