fbpx
حوادث

سنتان لمتهم بالسرقة بالزمامرة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة فرد من عصابة متخصصة في السرقة روعت تراب جماعة الزمامرة، وحكمت عليه بسنتين حبسا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال، من قبل قاضي التحقيق، بجناية تعدد السرقات الموصوفة ومحاولتها، والضرب والجرح بواسطة السلاح. وجاء إيقاف الجاني من قبل عناصر الضابطة القضائية لشرطة الزمامرة، بعدما تم إيقاف شركائه، وتقديمهم للعدالة، فيما ظل المتهم في حالة فرار.
وعلمت “الصباح” أن العصابة الإجرامية سبق أن تم تفكيكها إثر شكايات تقدم بها عدد من الضحايا، بعد تعرضهم للسرقة تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض، فيما أصيب أحدهم إصابة بالغة بعدما حاول مقاومة أحدهم ليتم الاعتداء عليه بواسطة سكين من الحجم الكبير.
وخلال أطوار المحاكمة عن بعد، نفى المتهم التهم الموجهة إليه، كما تراجع عن تصريحاته السابقة التي أدلى بها أمام الضابطة القضائية، بخصوص التهم الموجهة إليه. وبعد مرافعة دفاعه في إطار المساعدة القضائية، قررت هيأة الحكم إدانته حسب ما نسب إليه.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى