fbpx
حوادث

تفكيك عصابة لتهجير البشر بالناظور

علم من مصدر مطلع، أن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بقرية أركمان، التابعة لجهوية الناظور، تمكنت في ساعة مبكرة من صباح السبت الماضي، بنفوذها الترابي، من إيقاف شخصين يشتبه في أنهما ينشطان ضمن شبكة متخصصة في مجال الهجرة السرية، انطلاقا من سواحل الإقليم.

وتم خلال هذه العملية حسب إفادة المصدر ذاته، إيقاف المعنيين بالأمر المتحدرين من جماعة بوعرك، وكانا موضوع عدة مذكرات بحث وطنية صادرة عن السلطات الأمنية، وحجز زورق مطاطي، ومحركين وسيارة رباعية الدفع، إضافة إلى معدات أخرى. كما تمكنت العناصر ذاتها مساء الجمعة الماضي، من إيقاف ستة أشخاص يشتبه في تكوينهم شبكة إجرامية تنشط في المجال ذاته، وتهجير البشر باستعمال طرق غير مشروعة من شأنها أن تشكل خطرا على سلامة وحياة المواطنين المغاربة، وكذا أجانب من بلدان جنوب الصحراء يقيمون في تراب الوطن. وأكد مصدر مطلع أن الأشخاص الستة الموقوفين على ذمة هذا الملف، كلهم من جنسية مغربية، يتحدر اثنان منهم من جماعة بوعرك، ومثلهما من قرية أركمان، فيما الباقي من جماعة جرسيف، وتم وضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية في إطار البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

وأكد المصدر نفسه، أن أحد الموقوفين، كان موضوع مذكرة بحث من قبل مختلف المصالح الأمنية، من أجل الاشتباه في ارتكابه لجنح وجنايات تتعلق بتهجير البشر وتنظيم رحلات للهجرة السرية انطلاقا من سواحل الريف.وجرى خلال هذه العملية، حجز سيارتين رباعيتي الدفع يفترض أنهما كانتا تستعملان لأغراض غير قانونية، إضافة إلى زورقين مطاطين أعدتهما الشبكة لتنظيم رحلات للهجرة السرية انطلاقا من سواحل المنطقة في اتجاه جنوب إسبانيا مقابل مبالغ مالية مهمة. وحسب المصدر ذاته فقد تم إيقاف المعنيين بالأمر في حالة تلبس، إذ كانوا يستعدون لنقل زورقين مطاطين على متن سيارتين متجهتين إلى شاطئ قرية أركمان، مكنت عملية التتبع والترصد من إيقافهم قبل الشروع في عملهم الإجرامي.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى