fbpx
ملف الصباح

التعليم… الخاسر الأكبر

لم يتخيل الكثير من المغاربة، قبل مارس الماضي، أنه من الممكن، وبسبب فيروس، ستتوقف الدراسة، وتغلق المدارس أبوابها في وجه التلاميذ. فبعد تسجيل أول حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد، وضعت السلطات بعض الإجراءات الاحترازية، لكن لم يتصور الكثيرون أن يصل الأمر إلى حد منع الدراسة، وإغلاق المؤسسات التعليمية، سيما أنهاأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى