fbpx
الرياضة

الريال يقطع الطريق على مانشستر ويتمسك برونالدو

موناكو يعود إلى الأضواء بعرض 100 مليون أورو لضم نجم المنتخب البرتغالي

أغلق فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد وصيف بطل الدوري الإسباني لكرة القدم الباب في وجه مانشستر يونايتد بطل إنجلترا الذي يسعى لاستعادة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد أن تقدم النادي الإنجليزي بعرض 65 مليون جنيه استرليني للنادي الملكي بهدف التخلي عن اللاعب.
ونشرت تقارير صحافية أن رئيس نادي ريال مدريد يسعى إلى تقديم 125 مليون أورو لتجديد عقد البرتغالي مع ريال مدريد لمدة 5 سنوات إضافية حتى العام 2020، أي بمعدل 25 مليونا في السنة الواحدة، في حين تعهد الرئيس برفع راتب اللاعب البرتغالي إلى 30 مليون أورو في العام مع ما يدر اللاعب البرتغالي على خزينة النادي أرباحا بقيمة 450 مليون أورو في العام الواحد ما بين بيع قمصان ومقابلات حصرية ودعائية.
وقد يعول ريال مدريد على البنك للإبقاء على اللاعب البرتغالي في صفوفه، سيما أن المبالغ التي ستصرف على بقاء اللاعب في النادي كبيرة جداً بالرغم من تعملق الفريق الإسباني من ناحية الميزانية المالية بين أندية أوربا الكبرى.
يذكر أن ريال مدريد وكريستيانو رونالدو يخوضان معركة حامية الوطيس في ما بينهما، خصوصاً بعد رفض اللاعب البرتغالي تمديد عقده مع الفريق بعد رحيل مواطنه البرتغالي إلى صفوف تشيلسي الإنجليزي.
من جهة ثانية، يستعد نادي موناكو الفرنسي العائد أخيراً إلى دوري الأضواء لتفجير قنبلة ضخمة في سوق الانتقالات الصيفية بتقديم عرض بقيمة 100 مليون أورو من أجل التعاقد مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني.
وذكرت صحيفة «ماركا» الإسبانية نقلاً عن صحيفة «الاندبندنت» البريطانية أن النادي الفرنسي في طريقه لعرض مبلغ 100 مليون أورو لإغراء رونالدو بالرحيل عن ريال مدريد والانتقال إلى الدوري الفرنسي.
ويسعى فريق الإمارة الصغيرة بقيادة رئيسه الروسي الملياردير الروسي ديمتري ريبولوفليف إلى إعادة موناكو إلى دائرة الأضواء الأوربية بعد العودة من الدرجة الثانية إلى الأولى نهاية الموسم الماضي.
وأتم النادي الفرنسي الذي يشرف على تدريبه الإيطالي كلاوديو رانييري عدة صفقات أبرزها التعاقد مع المهاجم الكولومبي رادميل فالكاو من أتلتيكو مدريد الإسباني بصفقة قدرت بنحو 45 مليون أورو، إضافة إلى البرتغالي ريكاردو كارفاليو مدافع ريال مدريد وجواو موتينيو والكولومبي جيمس مارتينيز من بورتو البرتغالي مقابل 70 مليون أورو. ويأمل مسؤولو موناكو في استغلال عدم توصل رونالدو مع إدارة النادي الملكي لاتفاق حول تجديد عقد «صاروخ ماديرا» الذي لا يشعر بالسعادة في ريال مدريد بحسب ما صرح في أكثر من مناسبة.
وكانت تقارير صحافية إسبانية أشارات قبل أيام إلى أن فلورنيتو بيريز سيجدد عقد رونالدو بإغرائه عن طريق رفع راتبه السنوي من 10 إلى 14 مليون أورو، مع زيادة حقوقه في استغلال صوره الدعائية من نسبة 60 في المائة إلى 100 في المائة، علما أن قائد منتخب البرتغال تحصل على 16 مليون يورو من عائدات الإعلانات الموسم الماضي.  لكن رغبة رونالدو، وفقا للتقارير، متعلقة بزيادة أجره لما يتراوح بين 18 و20 مليون سنويا، بجانب نسبة 100 في المائة من حقوق استغلال الصور.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق