fbpx
أخبار 24/24

مراكش …دورات تكوينية في التعليم الأولي بالوسط القروي

تتواصل دورات تكوينية بمراكش، لفائدة مربي ومربيات التعليم الأولي بالوسط القروي في إطار مشروع التكوين الإشهادي للمربين والمربيات الشباب بجهة مراكش آسفي، الذي يحمله مركز التنمية لجهة تانسيفت.

وتقترح هذه التكوينات المنظمة تحت شعار “التعليم الأولي رافعة اساسية لرهانات التنمية المجتمعية وتحقيق الانصاف وتكافؤ الفرص”، المساهمة في الإدماج السوسيومهني للشباب المنحدرين من الجهة عبر منحهم تكوينا في التعليم الأولي.

وأكد رئيس مركز التنمية لجهة تانسيفت، أحمد الشهبوني، أن هذا المشروع الذي انطلق في 6 فبراير الماضي بمرافق الجمعية بمراكش، يأتي لرسملة التجربة المكتسبة في التكوين والنهوض بالتعليم الأولي بالوسط القروي من قبل المركز.

وأشار إلى أن هذا المشروع الذي يأتي استجابة للحاجيات الهامة للمربين والمربيات بالتعليم الأولي بالجهة، يروم مواكبة الاستراتيجية الوطنية الرامية إلى تعميم التعليم الأولي في أفق 2028.

وفي هذا الإطار، أكد أن الدورة الأولى من التكوين ستخصص حصرا للمبادئ الأولية المتعلقة بـ”الحاسوب وأنظمة الاستغلال” و”مدخل نحو الإبحار في الانترنت”، مشيرا إلى أن هذا التكوين سيمتد لسنتين بشراكة مع بعض المؤسسات الوطنية والجمعية الفرنسية “إيليس”. وأوضح الشهبوني أن المركز يطمح إلى أن يساهم في هذا الورش الوطني الرامي إلى مكافحة الهدر المدرسي والإدماج المهني ومكافحة الإقصاء بالوسط القروي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى