fbpx
حوادث

إجراء خبرة على شهادات طبية وهمية

عينت المحكمة الابتدائية بفاس، الاثنين الماضي، طبيبا بمستشفى الغساني بالمدينة لإجراء خبرة طبية على وثائق ملف حوادث السير الوهمية، المتابع فيه 4 متهمين، بينهم طبيب صاحب عيادة بشارع علال بن عبد الله بمقاطعة أكدال، يتابع في حالة سراح مؤقت مقابل مليوني سنتيم كفالة أداها بعد إحالته على المحكمة.
ومن ضمن الوثائق المعنية بالخبرة 4 شهادات طبية صادرة عن الطبيب المتهم، تؤكد إصابة أشخاص بجروح ورضوض ناتجة عن حوادث سير وهمية إثر اصطدام مفتعل بين دراجات نارية بمواقع مختلفة، استعملها 3 متهمين يوجدون رهن الاعتقال بسجن بوركايز، للنصب على شركات التأمين للاستفادة من تعويضات مختلفة. وحددت المحكمة 700 درهم أجرة الطبيب المكلف بإجراء الخبرة، تبقى على عاتق الخزينة العامة، بموجب حكم تمهيدي صدر في الجلسة الثالثة لمحاكمة المتهمين الأربعة، قبل إخراج الملف من التأمل وإدراجه في جلسة زوال فاتح مارس بعد مناقشته في جلسة سابقة والاستماع إلى المتهمين والمرافعات بعد شهر من اعتقالهم. ويتابع الطبيب لأجل «إصدار أثناء مزاولة مهنته وبقصد المحاباة، شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة»، فيما يتابع المتهمون الثلاثة المعتقلون، بتهم «النصب والمشاركة فيه وإهانة الضابطة القضائية عن طريق تقديم أدلة متعلقة بجريمة خيالية والمشاركة في ذلك واستعمال شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة والمشاركة في صنعها».

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى