fbpx
خاص

التقاعد التكميلي … عروض تحسين المعاش

شروط الانخراط في الصندوق المهني المغربي للتقاعد والحقوق المكتسبة

أنشئ الصندوق المهني المغربي للتقاعد خلال 1949، ليكون أول صندوق تقاعد مخصص للقطاع الخاص، ويعتبر نظاما اختياريا للمقاولات وأجراء القطاع الخاص، خلافا للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الذي تعتبر المساهمة فيه إجبارية بالنسبة إلى أرباب العمل.
وتحولت المؤسسة من جمعية إلى شركة تعاضدية للتقاعد تدير مساهمات 6800 شركة، حسب معطيات 31 دجنبر 2019، و 375 ألفا و 469 أجيرا، وتصرف المعاشات لفائدة 180 ألفا و 621 متقاعدا و 324 ألفا و137 من ذوي الحقوق. ووصلت القيمة الإجمالية للمعاشات المؤداة، خلال السنة ذاتها، 4 ملايير و 438 مليون درهم.
ويجد عدد من المساهمين، خاصة الأجراء، صعوبات في معرفة كيفية احتساب المعاش والحقوق التي تخولها المساهمات ومختلف عروض التقاعد التي يوفرها الصندوق.
اتصلت «الصباح» بإدارة المؤسسة من أجل الحصول على أجوبة لمختلف التساؤلات التي يطرحها المعنيون بالنظام.
انجاز: عبد الواحد كنفاوي

أصناف عروض التقاعد وميزاتها
يعرض الصندوق المهني المغربي مجموعة من خيارات التقاعد المخصصة لمقاولات القطاع الخاص والأشخاص الذاتيين، تراعي خصوصيات كل فئة، وتضمن هذه العروض مستويات من المعاشات حسب معدل المساهمات ومدتها وطبيعة المنتوج.

الكامل
يوجه هذا المنتوج للأشخاص المعنويين الذين يرغبون في الانخراط لفائدة أجرائهم، ويمكن الأجراء من تكوين تقاعد تكميلي لنظام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، للحفاظ على مستوى عيشهم عندما يحالون على التقاعد. ويقترح هذا المنتوج لائحة من الخيارات في ما يتعلق بمعدل المساهمات ما بين 3 % إلى 12، بالنسبة إلى مساهمتي الأجراء وأرباب العمل.

“المناسب”
أعد هذا المنتوج خصيصا للمقاولات الصغيرة والمتوسطة، التي لا يتجاوز عدد أجرائها 50 أجيرا، ويمكن هؤلاء من الولوج إلى خدمات الصندوق المهني المغربي للتقاعد، ويعرض عددا من خيارات نسب المساهمة، من 6 % إلى 12 بالنسبة إلى الأجراء والمشغلين، وتطبق هذه النسب على جزء الأجر الذي يزيد عن سقف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي المحدد في 6 آلاف درهم.

المستقبل “غروب”
يتعلق الأمر بخيار للتقاعد موجه للأشخاص المعنويين الذين يرغبون الانخراط لفائدة أعضائهم أو الأشخاص الذاتيين الراغبين في الانخراط لفائدة أجرائهم.
ويرتكز هذا النظام على أساس مساهمات جزافية، تحدد من قبل المنخرط والتابعين له ويتميز بمرونة في طريقة سيره.

المستقبل الفردي
يخصص هذا المنتوج للأشخاص الذاتيين، خاصة أصحاب المهن الحرة، والعاملين المستقلين، وأجراء القطاعين الخاص والعام، الذين يرغبون في إعداد تقاعدهم بشكل مباشر مع الصندوق المهني المغربي للتقاعد.
ويتميز هذا النظام بأنه يسير بشكل كامل عن طريق الرقمنة ويتيح مرونة كبيرة ليتلاءم مع إكراهات كل الفئات، مثل المساهمات الحرة، وإمكانية الأداءات الاستثنائية، ووقف الانخراط أو تعليقه، وتغيير الاقتطاع أو تأجيله.
بالموازاة مع منتوجات التقاعد، يقترح الصندوق المهني المغربي للتقاعد خيارات أخرى، أيضا، لتحسين التقاعد.

خيار المبكر
يخصص هذا الخيار للمنخرطين والمساهمين في منتوجي «الكامل» و»المناسب»، إذ يمكن، من خلال أداء مبلغ إضافي محدد بناء على نسبة المساهمة في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الاستفادة من معاش دون خصم ابتداء من 50 سنة، والزيادة في قيمة المعاش، ما بعد هذه السن، إذ يمكن أن تصل نسبة الزيادة 39 في المائة عند 60 سنة.

“مسبق”
يوجه هذا العرض للمنخرطين والمشتركين في منتوجات «الكامل» و «المناسب»، ويتيح، بعد أداء مبلغ إضافي محدد بناء على نسبة المساهمة في الصندوق المهني المغربي للتقاعد، الاستفادة من معاش دون خصم ابتداء من 55 سنة. إضافة إلى ذلك، يمكن للأجراء المساهمين اقتناء نقط، إما بطريقة مباشرة أو عن طريق المشغل، لأداء الفترات التي لم يكونوا منخرطين بالصندوق أو من أجل ضمان مبلغ معاش معين.

شروط الاكتتاب
يتاح لجميع أصناف المقاولات الانخراط في عرضي «الكامل» و «المناسب»، ويتم تحديد المنتوج ونسبة المساهمة بناء على عدد الأجراء، في حين يخصص منتوج «المستقبل الفردي» لكل شخص يسعى إلى ضمان معاش تقاعد، باستقلال عن صفته المهنية، ولا توجد أي شروط خاصة للانخراط، إذ يمكن لأي أحد أن يستفيد من العرض بأداء حد أدنى من المساهمات لا يقل عن 200 درهم.

للاستفادة من المعاش
يتعين، للاستفادة من المعاش، الوصول إلى سن 50 سنة على الأقل، والتقدم بطلب لإدارة الصندوق المهني المغربي للتقاعد، ومغادرة الراغب في الاستفادة مشغله المنخرط، بالنسبة إلى الأجراء.
ولا يمكن الاستفادة من المعاش، إذا لم يصل عدد نقط الشخص المعني 200 نقطة، إذ في غياب ذلك، يتم صرف مبلغ دفعة واحدة يعادل قيمة النقط المحصل عليها.
ويتيح الصندوق لزوج الشخص المساهم المتوفى، سواء كان متقاعدا أو ما يزال يشتغل، الحق في معاش الأيلولة، مهما تكن سنه، إذا كان له ولد يتحمل نفقته، أو إلى حين الوصول إلى 50 سنة، بالنسبة إلى النساء و 60 سنة للرجال.

احتساب مبلغ المعاش
يحدد الصندوق المهني المغربي للتقاعد معاملا يسمى «قيمة النقطة عند التصفية» (VPL)، ويحتسب المبلغ الإجمالي السنوي للمعاش، عند تاريخ إحالة المساهم على التقاعد، من خلال عملية ضرب العدد الإجمالي للنقط المحصل عليها في المعامل الخاص بسنة الإحالة.
ويرتفع المعامل بالوتيرة ذاتها لكلفة اقتناء نقطة الصندوق المهني المغربي للتقاعد.
وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن لأي مساهم الاطلاع، عبر حسابه في موقع الصندوق، على وضعيته والتحقق من رصيده من النقط، إضافة إلى إجراء عملية محاكاة لمعرفة قيمة معاشه عند إحالته على التقاعد.

مساهمات ونقط
يحدد الصندوق المهني المغربي للتقاعد، لكل سنة، أجرا مرجعيا خاصا بها، وهو معيار يمكن من تحديد كلفة اقتناء النقطة، ويتطور هذا المعيار بناء على تطور متوسط أجور المساهمين في نظام الصندوق المهني المغربي للتقاعد. فعلى سبيل المثال، إذا كانت نسبة تطور متوسط الأجور، مابين 2018 و2019، X %، فإن الأجر المرجعي في 2020، يعادل الأجر المرجعي في 2019 بزيادة X %.
هناك طريقتان لتحويل المساهمات إلى نقط في نظام الصندوق المهني المغربي للتقاعد، حسب صنف امتلاك الحقوق.
الطريقة الأولى تتمثل في اكتساب الحقوق بالمساهمات من الأجور، وتخصص هذه الإمكانية للأجراء الذين يساهمون من خلال شخصية معنوية في إطار منتوجات «الكامل» و»المناسب».
وفي هذه الحالة يتم تحويل المساهمات إلى نقط وفق معادلة:
عدد النقط السنوية = 2 x معدل مساهمة الأجيرx الأجر المصرح به/ 6 x الأجر المرجعي. وهكذا، حددت كلفة اقتناء نقطة بمساهمات الأجراء، خلال 2021، في 162.18 درهما، ولا تتغير هذه الكلفة مهما كان سن المساهم.
وتتمثل الطريقة الثانية في اقتناء الحقوق بواسطة المساهمات الجزافية، وتعتمد هذه الطريقة بالنسبة إلى كل المنخرطين في منتوجات «المستقبل غروب»، و «المستقبل الفردي»، وعمليات اقتناء النقط.
وفي هذا الإطار، يتوقف تحويل المساهمات إلى نقط على الأجر المرجعي وسن المساهم في الآن ذاته.

معادلة التحويل:
عدد النقط السنوية= مبلغ المساهمة الجزافية/ معامل السن x الأجر المرجعي.
ويحدد معامل السن، معيار الصندوق المهني المغربي للتقاعد بناء على سن المساهم.
حددت كلفة اقتناء النقطة بالمساهمات الأجرية في٢٠٢١ كما يلي:
– 154.10 درهما في سن 30 سنة
– 166.61 درهما في 35 سنة
– 180.05 درهما في 40 سنة
– 194.59 درهما في 45 سنة
– 210.37 دراهم في 50 سنة

المعاش قبل سن التقاعد
يحدد السن العادي للإحالة على التقاعد بالصندوق المهني المغربي للتقاعد في 60 سنة، لكن المؤسسة تتيح لمنخرطيها إمكانية الاستفادة من التقاعد ابتداء من 50 سنة.
وتخضع نقط المساهم الراغب في تصفية حقوقه مبكرا إلى عملية خصم حسب سنه. وهكذا يتم خصم 28 % من عدد النقط عند المغادرة في 50 سنة، في حين يصل معدل الخصم إلى 17 في المائة، إذا تمت الإحالة على 55 سنة.
بالمقابل يستفيد الذين يمددون سن إحالتهم على التقاعد من زيادة في معاشاتهم، إذ يتم رفع نقط الشخص الذي يغادر عن سن 61 سنة بنسبة 4 في المائة، وترتفع النسبة إلى 24 في المائة بالنسبة للذين يتقاعدون عن سن 65 سنة.وتجدر الإشارة إلى أن منتوجي «المسبق» و»المبكر»، المشار إليهما سابقا، يمكنان من اكتساب النقط المحولة إلى معاش دون خصم في إطار المغادرة المبكرة.

اختيار نسب المساهمة
يعرض الصندوق المهني المغربي للتقاعد لائحة من المنتوجات، التي تمكن من تحسين المعاش المنتظر، لتقريبه أكثر من الأجر الأخير قبل الإحالة على التقاعد، ومن بين الآليات المتاحة لتحقيق ذلك إمكانية تغيير معدلات المساهمة.
ولا يمكن تغيير المعدلات، في ما يتعلق بمنتوجي «الكامل» و»المناسب»، سوى في اتجاه رفعها، وهكذا ترتفع معدلات المساهمة الخاصة بالأجراء وأرباب العمل وفق جدول المعدلات المعتمد من قبل الصندوق. وفي حال عدم قبول رب العمل رفع معدل المساهمة، فإن الصندوق يوفر للمساهم حلولا فردية، مثل منتوج «المستقبل»، الذي يمكنه من المساهمة أكثر لضمان معاش أحسن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى