fbpx
حوادث

قضاة باليوسفية يتهمون رئيسهم بتوجيه الأحكام

ستة قضاة من أصل سبعة يقاطعون ندوة ترأسها الوكيل العام احتجاجا على خرق استقلال القضاء

وصلت العلاقة بين رئيس المحكمة الابتدائية بإقليم اليوسفية وقضاتها إلى نقطة اللاعودة، بخروج الأزمة الصامتة إلى العلن، في مناسبتين على الأقل، إحداهما قرار ستة قضاة (من أصل سبعة يشتغلون بالمحكمة نفسها) مقاطعة أشغال الندوة العلمية في موضوع حول «ثبوت الزوجية»، زوال الخميس الماضي، التي حضرها عدد من المسؤولين القضائيين  بالإقليم والجهة، وترأسها الوكيل العام للملك، في ما يشبه رسالة مباشرة إلى رئيس المحكمة الذي يتهمونه بخرق مقتضيات الدستور الخاصة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى