fbpx
حوادث

اعتقال برلماني سابق بتازة

أودع برلماني سابق بتازة، عن حزب الوحدة والتعادلية، مساء أول أمس (الأربعاء)، السجن المحلي، بعد اعتقاله لتنفيذ عقوبة حبسية محكوم بها قبل 9 سنوات، لاتهامه بتحريض أقاربه وغرباء هاجموا سكانا معتصمين بمقر جماعة بني فراسن التي يرأسها، احتجاجا على حرمانهم من الربط بشبكتي الكهرباء والماء الصالح للشرب.
وأوقف المتهم رئيس الجماعة لولايتين، بأمر من الوكيل العام باستئنافية تازة، بعد نحو أسبوعين من إخلاء سبيله مقابل كفالة في انتظار البت في طلبه العفو، بعدما رفضت محكمة النقض طعنه في الحكم الابتدائي الصادر عن ابتدائية تازة والقاضي بإدانته ب6 أشهر حبسا نافذا لأجل الضرب والجرح والمشاركة فيهما. ويعود الحادث إلى 18 غشت 2011، لما فوجئ المحتجون بذلك الهجوم الذي شارك فيه أقارب الرئيس وغرباء مجندون من خارج المنطقة خاصة من فاس، لإخلائهم من مقر الجماعة، ما تسبب في أحداث دامية أجرى إثرها 6 من المصابين الثلاثين، عمليات جراحية مختلفة لإصابتهم بكسور وجروح في عدة أنحاء من أجسامهم.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى