fbpx
وطنية

المهندسون يقاطعون الدراسة والامتحانات

تعيش المدارس الوطنية للعلوم التطبيقية، احتقانا غير مسبوق، بجميع جهات المملكة، بسبب تدني جودة التكوين، واستمرار الوزارة في تفريخ المدارس دون مراعاة جودة التكوين، ونقص حاد في المختبرات التطبيقية، وهو ما دفع جميع طلبة هذه المدارس إلى الإضراب عن الدراسة، ومقاطعة الامتحانات إلى حين تسوية الوزارة لملفهم المطلبي.
ويحتج الطلبة المهندسون، على فتح مدارس جديدة، وتوسيع دائرة المهندسين، في وقت لا تستفيد فيه المدارس الحالية من تكوين في المستوى، وهو ما يزيد من إضعافه. وطالبت التنسيقية الوطنية لطلبة المدارس الوطنية للعلوم التطبيقية، وزارة التربية الوطنية بإشراكها في «بلورة إستراتيجية حقيقية، كفيلة بالنهوض بالتكوين الهندسي في المغرب بصفة عامة، وفي المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بصفة خاصة».
وعبرت التنسيقية ذاتها عن «رفضها التام والقاطع للإنشاء العشوائي وغير المدروس لأي مدرسة جديدة، تضاف إلى لائحة المدارس الوطنية للعلوم التطبيقية الموجودة بـ13 مدينة، بمختلف جهات المغرب»، مشددين على ضرورة توجيه الميزانية المرصودة لإحداث مدارس جديدة، إلى الرفع من جودة التكوين بالمدارس الحالية، وتجهيزها بكل متطلباتها العلمية والتكنولوجية.

عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى