fbpx
حوادث

الخيانة تطيح بمتزوجين

قرر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بإيمنتانوت بإقليم شيشاوة، ضواحي مراكش، السبت الماضي، إيداع امرأة متزوجة وعشيقها، سجن لوداية، بعد استنطاقهما تفصيليا ومتابعتهما في حالة اعتقال، من أجل الخيانة الزوجية بالنسبة للعشيقة المتزوجة، والمشاركة فيها بالنسبة للعشيق، رغم تنازل زوجته عن المتابعة القضائية.

وتعود تفاصيل الواقعة، إلى نونبر الماضي، حينما اكتشف زوج المرأة الموقوفة الذي غادر أسوار السجن حديثا، بعد تورطه في قضية تتعلق بالخيانة الزوجية، وجود صور وفيديوهات تتضمن عبارات غرامية وجنسية بين زوجته وشخص آخر. وتقدم الزوج بشكاية إلى وكيل الملك بالمحكمة المذكورة، مفادها أنه عثر أثناء تفحص هاتف زوجته على صور وفيديوهات مخلة بالحياء، تتضمن عبارات حميمية جنسية مع شخص متزوج، وهي الشكاية التي أمرت النيابة العامة، مصالح الدرك، بفتح تحقيق بشأنها.

وأظهرت التحقيقات التي باشرتها عناصر الدرك، أن المتهمة التي تقطن بمسكن والديها بجماعة سيدي عبد المومن، دخلت خلال فترة قضاء زوجها للعقوبة الحبسية، في علاقة غير شرعية، بشخص متزوج يقطن بمدينة ايمنتانوت، ليجري الاستماع إلى المتهمة التي أكدت ذلك جملة وتفصيلا في محضر قانوني، كاشفة عن هوية عشيقها المتزوج وتفاصيل علاقتها الجنسية.

عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى