fbpx
وطنية

195 ألف محاكمة عن بعد

بلغ مجموع القضايا التي تم البت فيها عن بعد في إطار الإجراءات المتخذة، بشأن فيروس كورونا، في مختلف محاكم المملكة، خلال السبعة أشهر الماضية في الفترة الممتدة ما بين 27 أبريل الماضي، إلى 27 نونبر الماضي، 194857 قضية، بت فيها في 10624 جلسة، إذ تمت محاكمة المتهمين فيها عن بعد، تفاديا لكل المخاطر الوبائية المحتملة في هذه الظرفية الاستثنائية.
الأرقام التي أعلن عنها المجلس الأعلى للسلطة القضائية، تأتي في إطار تكريس أسس المقاربة التشاركية الحقيقية وقيم الانفتاح والشفافية وتفعيلا لحق الجميع بخصوص تطورات حصيلة المحاكمات عن بعد، التي أكملت شهرها الرابع، منذ أن أعطيت انطلاقتها، والتي شكلت خيارا إستراتيجيا يوازي بين استمرارية المحاكم في أداء واجباتها والتزاماتها الدستورية والقانونية والحقوقية، وبين الحرص على حماية صحة وسلامة الجميع في ظل ظرفية صحية عالمية استثنائية. وأكد مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، في وقت سابق أن المحكمة الرقمية خيار إستراتيجي لا محيد عنه في المستقبل القريب. وأقرت لجنة التنسيق المركزية، باستمرار اعتماد المحاكمة عن بعد في قضايا المعتقلين، موصية لجان التنسيق المحلية في محاكم الاستئناف بمواصلة العمل بهذا النظام، مع الحرص على تجويده بالشكل الذي يحقق ضمانات المحاكمة العادلة.
كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى