fbpx
الرياضة

البطولة تربك استعدادات منتخب الشباب

أندية رفضت تسريح لاعبيها لتجمع المعمورة إلى حين خوض الجولة الثانية
دخل المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة لكرة القدم تجمعه الإعدادي الأخير، أول أمس (الاثنين)، استعدادا للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا، المقرر إجراؤها في الفترة بين 15 و27 دجنبر الجاري.
وعلمت «الصباح» أن المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة دخل منقوصا من العديد من اللاعبين، في مقدمتهم لاعبو الفتح الرياضي، المقرر التحاقهم بعد خوض مباراة الفريق أمام المولودية الوجدية، غدا (الخميس)، لحساب الجولة الثانية من البطولة الوطنية.
ورخصت جميع الأندية الممثلة بالمنتخب الوطني للشباب، للاعبيها بالالتحاق بتجمع المعمورة، بعد خوض الجولة الثانية من منافسات البطولة الوطنية، باستثناء الأندية التي لا يوجد لديها لاعبون في فريق الكبار، في الوقت الذي ينتظر أن يشرع المحترفون في الوصول، انطلاقا من أمس (الثلاثاء).
وأربكت برمجة الجولة الثانية من البطولة الوطنية، انطلاقة تجمع منتخب الشباب، إذ عملت الإدارة التقنية على إجراء اتصالات مكثفة بالأندية، من أجل تحديد موعد التحاق اللاعبين، ووضع برنامج إعدادي قار، قبل السفر إلى تونس للمشاركة في التصفيات.
واضطرت أندية الفتح الرياضي والرجاء الرياضي والوداد إلى الاحتفاظ بلاعبيها، إلى حين خوض الجولة الثانية من البطولة الوطنية، في الوقت الذي سرحت اللاعبين غير الموجودين في فريق الكبار لتجمع المعمورة، فيما وافق شباب المحمدية على تسريح لاعبيه أشرف غريب وأسامة الزمراوي، رغم أنهما يوجدان في الفريق الأول.
واستغل الطاقم التقني للمنتخب الوطني بداية التجمع، في إجراء اختبارات فيروس «كورونا».
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى