fbpx
حوادث

12 سنة لعصابة سرقة المنازل

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، الثلاثاء الماضي، بمؤاخذة متهمين في عقدهما الثاني، وحكمت على كل واحد منهما بست سنوات سجنا نافذا، بعد متابعتهما في حالة اعتقال من قبل الوكيل العام، بجناية محاولة السرقة، والسرقة الموصوفة.

وحسب مصادر «الصباح»، فإن المتهم الأول تم إيقافه ليلا من قبل بعض سكان درب المخازنية بمركز أولاد افرج، حين كان رفقة شريكه الذي تمكن من الفرار، بعدما حاولا تسلق سطح أحد المنازل التي لا يوجد بها أصحابها من أجل السرقة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن بعض سكان المنزل المستهدف بالسرقة سمعوا صوت حركة غير عادية بالأسطح الأمر الذي أثار انتباههم، وأثناء استطلاع الأمر شاهدوا شخصين كانا يقومان بنزع نوافذ المنزل المذكور، حينها شرع السكان في الصياح لإثارة انتباه باقي المواطنين، قبل أن يلوذ الفاعلان بالفرار. وبعد مطاردة أحدهما تم إيقافه وسياقته لمركز الدرك الملكي محاطا بمجموعة من المواطنين.

وبعد إشعار النيابة العامة أمرت بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية ومواصلة البحث لإيقاف شريكه. وأثناء الاستماع للموقوف ومواجهته بتصريحات المصرحين والمشتكين في موضوع محاولة السرقة، اعترف تلقائيا بالمنسوب إليه، كما دل المحققين على هوية شريكه ومقر سكنه، مضيفا أن مرافقه هو من اقترح عليه القيام بعملية سرقة المنزل المذكور، لأنه يعلم بعدم وجود أصحابه.

أ . س (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى