fbpx
حوادث

السجن لسارق خزنة جماعة قروية

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، أخيرا، عشرينيا، وحكمت عليه بخمس سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل محاولة السرقة بالكسر والتسلق والضرب والجرح والسكر العلني.

وتقدم حارس دار الطالبة بمركز جماعة زاوية سايس بإقليم الجديدة، أمام الضابطة القضائية التابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بسيدي إسماعيل، بشكاية أفاد فيها، أنه بينما كان يزاول مهام الحراسة ليلا، لاحظ المتهم يقفز فوق سور مقر المجلس الجماعي لزاوية سايس، فالتحق به، فلاذ بالفرار وتمكن من إيقافه وأمسك به، لكنه وجه له ضربة قوية بواسطة حجر ولاذ بالهروب.

وتم إيقاف المتهم وهو يستعد لمغادرة المنطقة واستمع إليه، فاعترف بالمنسوب إليه، مشيرا إلى أنه في ليلة الحادث، التقى اثنين من رفاق السوء وتناولوا كمية من المخدرات والكحول، وطلبا منه مشاركتهما سرقة خزنة تابعة لجماعة زاوية سايس.

وأخبراه أن دوره يكمن في مراقبة محيط الجماعة وإخبارهما في حالة ظهور أي شخص، قبل أن يفتضح أمرهم ويفروا إلى وجهة مجهولة، مشيرا إلى أنه فكر في مغادرة المنطقة، لكن دورية دركية أوقفته قرب الطريق المؤدية إلى الجديدة.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى