fbpx
وطنية

الداخلية تحصي المؤهلين للتلقيح

كشفت مصادر متطابقة عن شروع مصالح وزارة الداخلية منذ أيام في تحيين لوائح المغاربة البالغين من العمر 18 سنة وما فوق، رغبة منها في مرور عملية التلقيح في ظروف “جيدة”، وإحصاء المواطنين القاطنين بمختلف الجماعات الترابية التابعة اداريا لكل عمالة أو اقليم.

ومدت الإدارة المركزية لوزارة الداخلية مختلف العمالات على الصعيد الوطني بقوائم المغاربة الحاصلين على بطاقة التعريف الوطنية والقاطنين بالنفوذ الترابي لها قصد إعادة تحيين قوائمهم، قبيل الشروع في توزيع لقاح كوفيد 19.

ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح”، فإن وزارة الداخلية جندت رجال السلطة المحلية والأعوان قصد إعادة تحيين وإحصاء المواطنين القاطنين بالعناوين المسجلة بالبطائق الوطنية، والتأكد من وجود المواطن على قيد الحياة ومدى بقائه بالعنوان المدون بالبطاقة الوطنية.

وتسير عملية تحيين لوائح المواطنين على مستوى الجماعات الترابية لعمالات وأقاليم المملكة بسرعة، ما جعل موظفي العمالات المكلفين بالعملية ورجال السلطة وأعوانها يسابقون الزمن قصد إحصاء المواطنين في زمن قياسي.

وتتخوف مصادر من “نسيان” عدد مهم من المواطنين، سيما الشباب غير الحاصلين على بطاقة التعريف الوطنية والبالغين من العمر أكثر من 18 سنة.

سليمان الزياني (سطات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى