fbpx
الرياضة

رسالة رياضية: مالية الأندية

أدرجت جامعة كرة القدم نقطة تتعلق بمالية الأندية، في جدول أعمال اجتماع المكتب الجامعي، اليوم (السبت)، والذي سيخصص لدراسة انطلاق البطولة، ولكن هناك ملاحظات:
أولا، مالية الأندية لا تستوجب مناقشتها في اجتماع المكتب المديري، بل تفرض الاطلاع على تقرير لجنة مراقبة التدبير، وهي لجنة مستقلة، ينظمها الفصل37 من النظام الأساسي، ويمنحها صلاحيات تقديم مقترحات، من قبيل المنع من الانتداب، وإنزال الأندية المخالفة إلى درجة سفلى.
هذا يعني أن مالية الأندية من صلاحيات لجنة مستقلة، وليس المكتب المديري للجامعة، والذي يتكون، كما هو معلوم، من رؤساء الأندية، ليبقى السؤال: هل يستطيع عضو جامعي أن يعاقب نفسه لأنه لم يحترم شروط التوازن المالي وورط فريقه في ديون ونزاعات؟
ثانيا، لنفرض أن الجامعة تقصد بمناقشة مالية الفرق، عرض تقرير لجنة المراقبة، فهذا يعني اتخاذ القرارات الزجرية، التي ينص عليها الفصل 37، ومن ضمنها منع فرق معينة من الانتداب، وإنزال أخرى إلى الدرجة الموالية، فهل هذا ممكن، في نظركم، قبل أيام قليلة من انطلاق الموسم الجديد؟
فالأندية قامت بانتداباتها، وصرفت جزءا من منح التوقيع للاعبيها الجدد، ودخلوا في معسكراتها التحضيرية، لذا ليس معقولا منعها اليوم من تسجيل هؤلاء اللاعبين.
عفوا، الأمور لا تدبر بهذه العشوائية، بل من خلال إعداد دفاتر تحملات، وتوجيه ملاحظات إلى الأندية على امتداد الموسم الكروي، ومواكبتها، ومنحها أجلا لتصحيح أوضاعها، قبل المرور إلى الشق المتعلق بالعقاب، والذي تقوم به لجان مستقلة، وليس مكتب مديري، يتكون من رؤساء الأندية.
أليس كذلك؟
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى