fbpx
وطنية

استنفار بين نساء الاستقلال

عبرت منظمة المرأة الاستقلالية وهي تتابع التطورات، التي عرفها المعبر الحدودي الكركرات، عن «دعمها الكامل واعتزازها الكبير، بالعملية غير الهجومية التي قامت بها القوات المسلحة الملكية الباسلة، من أجل تحرير المعبر من مليشيات «بوليساريو»، التي أمعنت في تحدي الشرعية الدولية وخرق اتفاق وقف إطلاق النار، عندما قامت بوقف حركة النقل الدولي.

وجدد المكتب التنفيذي للذراع النسائي لحزب الاستقلال في بلاغ توصلت «الصباح» بنسخة منه «اعتزاز منظمة المرأة الاستقلالية بحالة التعبئة الوطنية والإجماع الوطني المتجدد وراء جلالة الملك «، مذكرة بسلسلة متتالية من الاستفزازات الرخيصة، التي قامت بها تلك المليشيات لعناصر الجيش المغربي، التي تحلت بالكثير من الحكمة».

وأكدت المنظمة التي تترأسها القيادية الاستقلالية خديجة الزومي ،على أن عدالة القضية الوطنية والشرعية التاريخية والقانونية والأخلاقية للموقف المغربي وانحسار الأطروحة الانفصالية المتهافتة، تمنح بلادنا الشرعية والمشروعية لاتخاذ كل القرارات والخطوات، دفاعا عن حوزة بلادنا وسلامة الأراضي الوطنية.

ياسين قُطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى