fbpx
حوادث

محاكمة متهم بالاغتصاب

أخرت الغرفة الجنائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، البت في ملف جنائي يتابع فيه متهم، من قبل قاضي التحقيق، من أجل جناية الاختطاف والاغتصاب والنصب والسرقة والقيام عمدا بأي وسيلة، بما في ذلك الأنظمة المعلوماتية بالتقاط أو تسجيل أو بت أو توزيع أقوال أو معلومان دون إذن صاحبها، إلى بداية الشهر المقبل لاستدعاء المصرحين.
وجاء إيقاف المتهم بعد التوصل بشكاية من امرأة وابن أخيها من الرضاعة، أكدت فيها أنها تعرفت على المتهم عبر وسائل الاتصال وبعد توطيد العلاقة بينهما وأخبرها أنه يشتغل بالجرف الأصفر، إذ طلبت منه إيجاد شغل لابن أخيها.
وأضافت أنه طلب منها مبلغا ماليا لتسليمه للمسؤول عن الشغل، والتحقت به رفقة الضحية الثاني، الذي سلمه مبلغ 3 آلاف درهم. وطلب منها أيضا مبلغا ماليا إضافيا قدره 22 ألف درهم، واتفق معها على زيارته في اليوم الموالي.
ولما التحقت به رفض تسلم المبلغ المالي في الشارع، وطلب منها مرافقته إلى شقة اكتراها ابن أخيها للاستقرار بها بعد تسلمه للشغل. وأوضحت أنه تسلم المبلغ ومارس عليها الجنس تحت طائلة التهديد بواسطة السلاح. وعمل على تصويرها في عدة وضعيات مخلة بالحياء واحتجزها حتى اليوم الموالي. واستمعت الضابطة نفسها للمشتكي الثاني، فأكد أقوال قريبته، وهي التصريحات التي لم يجد أمامها المتهم سوى الاعتراف.
أ . ذ (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى