fbpx
حوادث

4 سنوات “لمشرمل” زوجته بالجديدة

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية الجديدة، الاثنين الماضي، متزوجا من ذوي السوابق القضائية، وحكمت عليه بأربع سنوات حبسا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال، من قبل وكيل الملك، بجنح الضرب والجرح العمديين بواسطة السلاح الأبيض، والسكر العلني، والهجوم على مسكن الغير، واستهلاك المخدرات.
ويستفاد من محضر الضابطة القضائية، المنجز من قبل عناصر الشرطة القضائية بالجديدة ، أن زوجة تقدمت بشكاية في مواجهة زوجها بعدما عرضها للاعتداء وقام بتشويه وجهها وأنحاء من جسدها بشفرة حلاقة. وأنهما كانا خلال هذه المدة على خلاف دائم، بسبب رفضه الإنفاق عليها، ما جعلها تهجره للضرر الذي يلحقه بها. وأضافت أنه يوم الحادث حضر المعني بالأمر إلى منزل والديها وهو في حالة سكر بعدما هاجم عائلتها داخل المنزل ، فلما تقدمت نحوه فوجئت به يستل شفرة حلاقة ويقوم بالاعتداء عليها في أماكن متفرقة من جسدها، متسببا لها في جروح غائرة بخدها الأيمن وبطنها وكتفها ويديها.
وبالاستماع إليه تمهيديا في محضر قانوني، صرح الزوج المعتدي أنه بلغ إلى علمه أن زوجته ترافق شخصا مجهولا تربطها به علاقة غير شرعية، حيث توجه بعدها الى منزل عائلتها وسط الجديدة ، وطلب منها فتح حوار بينهما، لكنها ثارت في وجهه ووجهت له كيلا من السب والشتم، ما جعله يستشيط غضبا حيث اعتدى عليها وغادر منزل أصهاره مسرعا. وبعد إتمام البحث، أحيل الزوج على وكيل الملك الذي قرر ايداعه السجن المحلي ومتابعته في حالة اعتقال، وخلال أطوار محاكمته تراجع عن تصريحاته السابقة المدلى بها أمام المحققين، حيث صرح أنه كان في حالة سكر معترفا أنه قام بالاعتداء عليها ببقايا كأس زجاجي بسبب الشكوك، التي حامت حولها وعلاقتها بأحد الأشخاص من خلال محادثات ورسائل نصية عثر عليها المعتدي بهاتف زوجته الضحية، حيث أدلى دفاعها بشهادات طبية تثبت مدة العجز، وحجم الجروح الخطيرة التي أصيبت بها، ما استدعى إخضاعها لعملية جراحية.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى