fbpx
الرياضة

كورونا يضرب الأندية قبل البطولة

ثماني حالات بـ «الواف» وسبع بوجدة وست بتواركة وحالتان بطنجة

واصل فيروس كورونا ضرب الأندية الوطنية، بعد تسجيل حالات جديدة في صفوف اللاعبين والمرافقين.
وسجلت ثماني حالات للإصابة بفيروس “كورونا” بالوداد الفاسي، أول أمس (السبت)، قبل ساعات من مواجهة الجيش الملكي الودية، استعدادا لانطلاق البطولة.
وأصيب عضو من الطاقم التقني، وآخر من الطاقم الإداري وستة لاعبين، فيما تحوم الشكوك حول شخصين آخرين.
وسيجري الوداد الفاسي المسحة الطبية الثالثة، غدا (الثلاثاء)، للكشف عن الحالات المصابة بالفيروس والمخالطة للحالات الثمان.
واستبعد الفريق الفاسي اللاعبين المصابين من مباراة الجيش التي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، فيما برمجت إدارة “الواف” ثاني مباراة إعدادية أمام الفتح الرياضي، السبت المقبل، بالرباط.
وسجل اتحاد تواركة، أحد أندية القسم الثاني هواة، ست حالات للإصابة بفيروس كورونا، كلها في صفوف اللاعبين، لكن الفريق أصر على إجراء مباراتيه المتبقيتين في البطولة.
ويخضع اللاعبون المصابون لإجراءات العزل والعلاج المنزلي، تحت إشراف الطاقم الطبي للفريق، في انتظار خضوعهم لتحليلات جديدة، اليوم (الاثنين).
وأجل مولودية وجدة تداريبه، بعد تسجيل سبع حالات جديدة للإصابة بالفيروس، ضمنهم خمسة لاعبين، بعد تحليلات قام بها الفريق، استعدادا للموسم المقبل، الذي ينطلق في 20 نونبر الجاري.
وبدوره، سجل اتحاد طنجة حالتين جديدتين، قبل استئناف التداريب، ما جعله يبرمج تحاليل أخرى.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى