fbpx
الرياضة

أزمة بالجيش بسبب بورغيس

الفريق يوقع لإيفواري ويقترب من ضم لاعبين جدد
خرج ديني بورغيس، مدافع الجيش الملكي، من أسوار المركز الرياضي العسكري بالمعمورة، غاضبا على إدارة الفريق، وسوء تعاملها معه، في الأشهر الأخيرة.
وعلمت «الصباح»، أن بورغيس عبر عن استيائه من تعامل إدارة الفريق، بعد أن تسببت له في ضياع مجموعة من العروض الأجنبية، قبل أن تستغني عنه، رغم تشبث الأطر واللاعبين به، باستثناء المدرب عبد الرحيم طالب.
وكشف بورغيس تذمره من تعامل طالب وإدارة الفريق معه، بعد أن أشعرته بضرورة البحث عن فريق، وعدم رغبتها في بقائه، وطالبته بفسخ عقد الشقة التي تكتريها له، في الوقت الذي ضيعت عليه مجموعة من الصفقات، في فترة الانتقالات الشتوية الماضية.
وأجرى بورغيس اتصالات مع أطر الفريق، أول أمس (الأربعاء)، وعبر لها عن رفضه لتعامل طالب وإدارة الفريق.
وما زاد من غضب بورغيس أن إدارة الفريق لم تشعره برغبتها في الانفصال عنه مبكرا، وانتظرت إلى نهاية الموسم الرياضي الجاري، الشيء الذي أضاع عليه فرصة الانتقال إلى أوربا، بعد أن تلقى عروضا مغرية.
وأثار سلوك إدارة الفريق مع بورغيس، الكثير من التساؤلات حول طريقة تعاملها مع اللاعبين الأجانب، بعد أن سبق لها تلقي انتقادات من قبل العديد منهم.
ومن جهة ثانية، وقعت إدارة الجيش الملكي مع اللاعب الإيفواري تيري كواكو كاسي، الأربعاء الماضي، لثلاثة مواسم قابلة للتجديد، من أجل تعزيز هجوم الفريق الموسم الرياضي المقبل، بعد أن خاض فترة تدريب بالمركز العسكري بالمعمورة، واقتنع طالب بأدائه، رغم أنه لم يخض أي مباراة تجريبية.
كما يقترب الفريق العسكري من التوقيع للاعب يانيك بانغالا، مدافع منتخب الكونغو الديمقراطية، بعد أن عاينه في المباراة التي واجه فيه المنتخب الوطني الثلاثاء الماضي.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى