fbpx
الرياضة

تخريب سيارة متولي

 

 

عميد الرجاء قال إنه لن يسجل أي شكاية وسيواصل الاحتفال

 

تعرضت سيارة محسن متولي، عميد الرجاء الرياضي، أمس (الثلاثاء)، للتخريب من قبل مجهولين.

وتداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، صورا ومقاطع فيديو، تظهر اللاعب إلى جانب سيارته، التي تم تخريبها من قبل مجهولين، مبديا غضبه واستياءه من الاعتداءات، التي يتعرض لها.

وظهر متولي في فيديو، يستغرب ما وقع مباشرة بعد تتويج الرجاء باللقب.

وفال عميد الرجاء، أنه كان يحتفل رفقة عائلته وأصدقائه بحي بوسيجور، قبل أن يتفاجأ بالأمر، وتابع” ما وقع لا يستفزني، لكن الأهم هو تتويج الرجاء باللقب. وتعودت على مثل هذه الأمور، ولن أتقدم بأي شكاية، المهم نحن الأبطال”.

ولم يوجه متولي أي تهمة لأي جهة، وختم” لن أتابع أي أحد، وسأواصل الاحتفال باللقب”

وسبق لسيارة متولي أن تعرضت خلال السنة الماضية، لتخريب وفك للعجلات ما كاد أن يتسبب في حادثة سير تهدد حياته.

وأعرب رواد المواقع الاجتماعية، عن استيائهم الكبير من الحادث، الذي استهدف عميد الرجاء، مؤكدين أن الأمر بات خطيرا ووجب محاسبة المدانين.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى