fbpx
الرياضة

مستوى الفتيان مقلق

منتخب الشباب يقنع أمام المرابطين

أبدى فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم، قلقه على مستوى المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة، وشكك في قدرته على التتويج باللقب القاري، بعد أن تابع الحصة الإعدادية التي خاضها بالمعمورة، ولم يكن راضيا على مستوى العديد من اللاعبين.
ودفع قلق لقجع الويلزي، روبيرتس أوشن، المدير التقني الوطني، إلى التعهد بإجراء عملية تنقيب واسعة في جميع التراب الوطني، من أجل البحث عن لاعبين أفضل لتعزيز منتخب أقل من 17 سنة.
وبدا أوشن في وضع لا يحسد عليه، بعد انتقادات رئيس الجامعة، لطريقة تدبير الإدارة التقنية لملف المنتخبات الصغرى.
من جهة ثانية، فاز المنتخب الوطني للشباب على نظيره الموريتاني بثلاثة أهداف لواحد، في المباراة الإعدادية التي جمعتهما، أول أمس (السبت) بمركب المعمورة، لحساب الاستعدادات للاستحقاقات المقبلة. وتناوب على تسجيل أهداف المنتخب الوطني محمد أمين الساهل في الدقيقة السادسة، وزكريا درويش في الدقيقة 40 عن طريق ضربة جزاء، ثم منتصر لهتيمي في الدقيقة 70، فيما سجل الهدف الوحيد للمنتخب الموريتاني محمد سيدي أحمد في الدقيقة 50.
وعلمت «الصباح»، أن لقجع تابع المباراة بمركب المعمورة، وأبدى ارتياحه للنتيجة التي سجلها المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة أمام موريتانيا.
ودعا لقجع الإدارة التقنية الوطنية إلى بذل المزيد من الجهد، من أجل تحضير المنتخبات الصغرى للاستحقاقات القارية، سيما أن سقف التحدي الذي وضعه أمامها، هو التتويج بنهائيات كأس إفريقيا لأقل من 17 سنة، وبلوغ مراحل متقدمة في نهائيات كأس إفريقيا لأقل من 20 سنة.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى