fbpx
الرياضة

التهديد بحل جامعات متمردة

مشاكل الشطرنج والبادمنتون والريكبي وصلت النفق المسدود بعد العجز عن إخراجها من التسيير المؤقت

عجزت وزارة الثقافة والشباب والرياضة عن حل المشاكل العالقة لمجموعة من الجامعات الرياضية، ودخلت ملفاتها إلى النفق المسدود، ما دفع الوزارة إلى التهديد بحلها.
وعلمت «الصباح»، أن مكتب عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة، يعج بمشاكل الجامعات الرياضية، في مقدمتها بعض الجامعات التي أرسل إليها إعذار، دون أن تتمكن الوزارة من تشكيل لجان مؤقتة، تفعيلا للفصل 31 من قانون التربية البدنية والرياضة، بعد أن مرت شهور من إرسال الإعذار المذكور.
ومن الجامعات الرياضية التي تواجه هذا المشكل، الجامعات الملكية للشطرنج والريكبي والبادمنتون، إذ لم تحرك الوزارة ساكنا، رغم مرور 21 يوما على إرسال الإعذار، بل إن جامعتي الشطرنج والريكبي توصلتا بالإعذار في دجنبر الماضي، في الوقت الذي فاقت مدة توصل البادمنتون بالإعذار شهرين.
ومن المشاكل التي تواجه الوزارة في ما يتعلق بمشكل الجامعات الرياضية، أن بعض اللجان المؤقتة استمرت لأشهر كثيرة، ومنها التي فاق تعيينها سنوات، وما تزال في فترة المؤقت، بل إن اللجنة المؤقتة للسلة بلغت نسختها الثالثة، وتواجه بدورها مشاكل كبيرة، اضطرت إثرها نادية بنعلي الكاتبة العامة للوزارة، إلى التدخل من أجل تذويبها، وعقدت اجتماعا مع الأطراف المتناحرة، وخلص إلى حلول مؤقتة فقط.
ومن أبرز المشاكل التي تواجه الجامعات، أن مديرية الرياضات لم تتمكن من العمل على تأهيل الجامعات الرياضية، الشيء الذي وضع الوزير في وضع لا يحسد عليه، بعد أن تبين له عجز المديرية المذكورة عن فتح هذا الملف.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى