fbpx
حوادث

إدانة بائع أكياس بلاستيكية

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية الجديدة بائع أكياس بلاستيكية، وحكمت عليه بشهرين حبسا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال من قبل وكيل الملك بجنحة حيازة أكياس بلاستيكية بغرض بيعها وتوزيعها، وحيازة بضاعة أجنبية بدون سند صحيح، خاضعة لمبرر الأصل والمشاركة فيها.
وجاء ايقاف المتهم من قبل عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لأولاد افراج التابع للقيادة الجهوية للجديدة، داخل السوق الأسبوعي لأولاد افرج وبحوزته كميات فاقت 300 كيلو غرام من الأكياس البلاستيكية.
وبعد إيقافه انتقلت عناصر الدرك الملكي رفقته لمقر سكنه حيث ثم حجز كميات أخرى من الأكياس البلاستيكية فاقت 400 كيلو غرام.
وبعد إشعار وكيل الملك أمر بوضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم.
وعلمت “الصباح” أن بائع الأكياس البلاستيكية سبق أن أوقف عدة مرات، وأمرت النيابة العامة المختصة بإطلاق سراحه، وعدم متابعته في حالة اعتقال. وأثناء البحث معه اعترف بمزوده من الأكياس البلاستيكية والمتحدر من اقليم سيدي بنور. وبعد اتمام الأبحاث أحيل على وكيل الملك الذي أمر بإيداعه السجن المحلي، ومتابعته في حالة اعتقال.
أ . س (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى