fbpx
حوادث

إدانة ممرضة في ملف رشوة

قضت هيأة المحكمة الابتدائية بقلعة السراغنة، ببراءة طبيب بمستشفى لالة خديجة بتاملالت، كان متابعا في حالة اعتقال على خلفية ملف رشوة إلى جانب ممرضة، فيما أدينت الأخيرة في الملف ذاته، بشهرين حبسا نافذا وتعويض مالي قدره عشرة آلاف درهم.
وأوضح المصدر أن دفاع الطبيب اعتبر أن وسائل تلقي الطبيب للرشوة، غير ثابتة، فيما تنعدم حالة التلبس، ما تشبث به الطبيب أيضا في جميع مراحل الاستنطاق، كما ذكر الدفاع أن عناصر الجريمة في متابعة موكله والتهمة الموجهة له من طرف المشتكي لا تستند على أي أساس، باعتبار أنه لم يجر إلقاء القبض عليه متلبسا بتسلم المبلغ المذكور في محضر الضابطة القضائية. 
واعتبر دفاع الطبيب أن متابعة موكله في حالة اعتقال من طرف النيبابة العامة، غير قانونية، والتمس الحكم ببراءة موكله، ما استجابت له هيأة المحكمة.
وتعود تفاصيل الملف إلى نهاية غشت الماضي، إذ قصد مواطن مستشفى لالة خديحة بتاملالت، من أجل سلك الإجراءات الإدارية، بهدف تمكين زوجته من إجراء عملية جراحية، فطلبت منه ممرضة تقديم مبلغ مالي بقيمة 2600 درهم، مقابل ذلك.وقرر المواطن التبليغ بالواقعة، إذ تقدم بشكاية إلى رئاسة النيابة العامة، عبر الرقم الأخضر المخصص للتبليغ عن قضايا الرشوة والفساد. وتفاعلت النيابة العامة مع الشكاية، فأعطت تعليماتها إلى عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بتاملالت، من أجل متابعة شكاية المواطن المشار إليه، ما مكن من إيقاف الممرضة متلبسة بتسلم الرشوة، ووضعها رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي لقلعة السراغنة، ومتابعتها من أجل المنسوب إليها، قبل أن يجري أيضا، اعتقال طبيب على ذمة القضية ذاتها.

ع . ب (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى