fbpx
حوادث

سقوط مروجي ممنوعات بآسفي

أوقفت عناصر سرية الدرك الملكي لآسفي، منتصف الأسبوع الجاري، شخصين على خلفية حيازة المخدرات وترويجها.
وحسب مصادر “الصباح”، تم إيقاف المشتبه فيهما، إثر توصل عناصر الدرك الملكي، بمعلومات تفيد وجود شخصين على متن سيارة خفيفة بالطريق الرابطة بين جماعة الصعادلة وآسفي، وبحوزتهما كميات مهمة من مخدر الشيرا، ما جعل عناصر الدرك الملكي تنتقل إلى هناك، إذ ترصدت للمتهمين، إلى أن تم إيقافهما، حيث حاول أحدهما الفرار، غير أن عناصر الدرك الملكي تمكنت من إفشال محاولة هروبه، ليتم نقلهما إلى ثكنة النقيب الحريزي بآسفي، من أجل إخضاعهما للبحث التمهيدي. وعند تنقيط المشتبه فيهما، تبين أنهما من ذوي السوابق القضائية، وسبق أن قضيا عقوبات حبسية مختلفة.
وبخصوص المحجوزات من مخدر سنابل القنب الهندي وطابا وكذا مخدر الشيرا، أكدا الموقوفان المتحدران من الزمامرة التابعة إداريا لإقليم سيدي بنور، أنهما قدما من المنطقة التي يتحدران منها، وكانا في طريقهما إلى جماعة تالمست بإقليم الصويرة، من أجل تسليم تلك الكمية من المخدرات، إلى أحد المروجين هناك، وأدليا بهويته وكافة أوصافه، إذ تم التنسيق مع درك تالمست لإيقافه دون أن يسفر ذلك عن أي نتيجة، ليتم إصدار مذكرة بحث وطنية في شأنه.

محمد العوال (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق